تقارير مميزة

اعتصام الدراز أمام منزل آية الله قاسم يدخل يومه الـ240 على التوالي


يواصل المعتصمون أمام منزل آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم، في منطقة الدراز، حراكهم السلمي، لليوم الاربعين بعد المئتين على التوالي، تنديداً بقرار النظام البحريني اسقاط الجنسية عن آية الله قاسم ومحاكمته كيدياً بسبب فريضة الخمس، واستنكاراً لجريمة قتل شهداء الحرية الثلاثة، رضا الغسرة، محمود يوسف، ومصطفى يوسف.

 

وحمل المعتصمون صور آية الله قاسم وصور الشهداء الثلاثة، مطالبين بفك الحصار الذي تفرضه السلطات الامنية على منطقة الدراز منذ أكثر من 7 أشهر، التي وصل بها الحال إلى منع وصول الخبز وماء الشرب وغاز الطبخ الى اهالي المنطقة التي يقطنها أكثر من 20 ألف مواطن ومقيم.