تقارير مميزة

سوريا | اهالي كفريا والفوعة ومحرري اشتبرق في مركز الإيواء في جبرين


بعد وصول الدفعة الأخيرة من الحافلات التي تقل أهالي بلدتي كفريا والفوعة ومختطفي قرية اشتبرق شمالي إدلب، إلى ممر تلة العيس في ريف حلب، تم نقل الجميع إلى مراكز للإيواء في جبرين شرقي مدينة حلب.

وبعد وصول الأهالي إلى مراكز الإقامة المؤقتة في جبرين، فجر اليوم الجمعة للحصول على الخدمات الطبية والصحية والغذائية اللازمة، تم تقديم اللقاح لأكثر من 100 طفل من الأطفال الذين كانوا محاصرين، ومعالجة حوالى 340 حالة صحية من قبل الفرق الطبية.

ويُذكر أنه مع وصول الدفعة الأخيرة يكون أهالي الفوعة وكفريا قد وصلوا بالكامل إلى مدينة حلب على متن 119 حافلة و 10سيارات إسعاف تقلما يقارب 6500 شخص.

وكان أهالي كفريا والفوعة قد أوقفوا تنفيذ اتفاق يقضي بخروجهم في أواخر شهر أبريل/ نيسان، بسبب عدم وجود ضمانات تحفظ سلامتهم من اعتداءات "جبهة النصرة" الارهابية، وكان الاتفاق وقتها يقضي بإخراج الإرهابيين من مخيم اليرموك مقابل تحرير المحاصرين في بلدتي كفريا والفوعة ومختطفي اشتبرق على مرحلتين.