تقارير مميزة

بريطانيا | تظاهرة أمام السفارة النيجيرية في لندن بمناسبة مرور 1000 يوم على اعتقال الشيخ زكزاكي


نظمت وقفة احتجاجية أمام السفارة النيجيرية في لندن يوم أمس السبت، بمناسبة مرور 1000 يوم على اعتقال أمين عام الحركة الإسلامية في نيجيريا الشيخ إبراهيم زكزيكي وزوجته، للمطالبة بالإفراج عنه.

وتضمنت الوقفة عرض مشاهد من مراحل ما بعد مجزرة زاريا وتصاميم عملاقة بثت على مبنى السفارة، وشارك فيها فعاليات عديدة وناشطين حقوقيين هتفوا بشعار "الحرية لزكزكي".

وقالت الناشطة حقوقية روحي ريزفي أن مشاركتها في الفعالية بسبب مرور 1000 يوم على اعتقال الشيخ زكزاكي وزوجته "فهو الشيخ المعروف في إفريقيا وخصوصاً في نيجيريا"، مضيفة أنه ورغم أن المحكمة قررت الإفراج عنه إلا أنه ما زال قيد الاعتقال غير القانوني، ومطالبة الرئيس النيجيري بالإفراج عنه كي يعود لمنزله، لينال العلاج المناسب.

وأكد أحد المشاركين إلى أن وجوده في المظاهرة هو لإثبات "أننا أحرار ولسنا عبيداً".

من جهته، أشار ممثل اللجنة الاسلامية لحقوق الانسان رضا كاظم لوجود تدخل سعودي لاستهداف الشيخ زكزاكي، ومشيراً لما قاله أيضا أعضاء في البرلمان النيجيري حول دور إسرائيلي.

- من أمام مبنى السفارة النيجيرية
- شاشة إلكترونية على مبنى السفارة النيجيرية
- جانب من التجمع الإتجاجي
- تصريح بعض الناشطين

- الناشطة حقوقية / روحي ريزفي
- أحد المشاركين
- ممثل اللجنة الاسلامية لحقوق الانسان / رضا كاظم