تقارير مميزة

سوريا | السفير اليمني ليونيوز: قوى العدوان منعت مشاركة الوفد اليمني بمعرض دمشق الدولي


تحدث السفير اليمني في سوريا نايف القانص عن أن قرار منع مشاركة اليمن بمعرض دمشق الدولي كان من العام الماضي، وقال إن قرار المنع هذا العام كان أسوأ "حيث كان هناك العديد من المنتجات الزراعية الا ان قوى العدوان صادرتها".

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي برسالة الاعتذار التي تصدرت الجناح اليمني في معرض دمشق الدولي بعد ان منع التحالف السعودي مشاركة الوفد اليمني في الدورة ال60 لمعرض دمشق الدولي.

واشار السفير الى ان الارادة كانت ان تكون بوابة اليمن حاضرة "لمشاركة سوريا هذا الانتصار الاقتصادي كما شاركتها الانتصار العسكري".

ولفت السفير إلى أن مشاركة اليمن في هذه الدورة "التي تلفت انظار العالم الى سوريا" هي مشاركة رمزية وجاءت لتقول "إن صنعاء في قلب دمشق ودمشق في قلب صنعاء".

وأشار السفير اليمني في حديثه لوكالة يونيوز الى "التدمير الممنهج الذي اتبعه تحالف قوى العدوان لابنية تراثية يمنية تعود الى 1200 و1300 عام".

ونوه السفير بأن سوريا "خرجت منتصرة من حرب كونية"، وبأن "سوريا الصغيرة جغرافيا كبيرة بصمودها ومقاومتها وهي تنتصر" معتبرا أنه "لم يبق الا جزء صغير من البلاد حتى يلفظ الارهاب فيها انفاسه مع مموليه".

وبالعودة إلى التضامن غير المسبوق على وسائل التواصل مع رسالة الاعتذار التي تصدرت جناح اليمن، اعتبر القاتص أنه "عندما استهدف العدوان المنتج جاءت هذه الرسالة لتلاقي اثرا كبيرا وتفاعلا كبيرا من الشعوب العربية والحرة وعلى رأسها الشعب السوري".

واضاف "العدوان اراد سوءا فكان خيرا لان هذه الكلمات وصلت الى كل عربي وحر في العالم ليعرف مظلومية اليمن".

هذا وذكر السفير أنه مع بداية المعرض "منعت قوى العدوان الوفد اليمني من الوصول الى جنيف وكان تصريح المبعوث الدولي بالعجز عن توفير الامن للفريق اليمني الى جنيف"، ليعتبر أنه "إذا كانت الامم المتحدة عاجزة ولايعول عليها وكذلك منظماتها فذلك بسبب سيطرة البترودولار على هذه المنظمات كما سيطر على الجامعة العربية"، في إشارة إلى المال السعودي.

وبارك السفير اليمني لسوريا "شعبا وقيادة ممثلة بالرئيس بشار الاسد هذا النجاح الكبير والتفاعل البشري الأشبه بالطوفان الشعبي".

كما شكر واشاد القانص بتفاعل السوريين وتضامنهم ومشاعرهم مع لافتة الاعتذار معبرا عن "الامتنان لفيض المشاعر"، مشيرا إلى أن "البعض كان يذرف الدموع تضامنا مع مظلومية اليمن".

- من الجناح اليمني في معرض دمشق
- تراث يمني
- منتج الشاي اليمني
- رسالة الاعتذار
- تصريح القانص

- السفير اليمني في سوريا / نايف القانص