تقارير مميزة

نيجيريا | الشيخ الزكزكي وزوجته يستعدان للرحلة العلاجية إلى الهند برفقة مسؤولي أمن وأفراد من العائلة


قالت مصادر إن زعيم الحركة الاسلامية الشيخ إبراهيم الزكزكي وصل مطار "ننامدي أزيكوي" الدولي في أبوجا للإنطلاق في رحلته الطبية إلى الهند.

وقالت الحركة الإسلامية في نيجيريا اليوم الإثنين إن "الشيخ الزكزكي قد يسافر اليوم إلى الهند للعلاج".

وذكرت المصادر أن أفرادا من عائلة الشيخ الزكزكي سيرافقونه وزوجته في رحلتهما العلاجية إلى الهند إلى جانب مسؤولين أمنيين نيجيريين.

وأوضحت أن مسؤولين في حكومة ولاية كادونا وموظفون من وزارة أمن الدولة يرافقون الشيخ الزكزكي في رحلته إلى نيودلهي.

وحكمت المحكمة العليا لولاية كادونا النيجيرية بإطلاق سراح زعيم الحركة الاسلامية، الشيخ ابراهيم الزكزكي، وزوجته للسفر لتلقي العلاج في الهند، بعد أكثر من شهر من التظاهرات في الولاية بعد أن تخطى الشيخ فترة محكوميته بأكثر من سنة.

وذكرت المحكمة أن محامي الحكومة فشلوا في إعطاء الأدلة الدامغة لمعالجة حالة الشيخ الصحية في البلاد، وذلك بعد أن تدهور وضعه الصحي منذ دخوله في السجن حيث فقد الرؤية في إحدى عينيه وتفاقم الحالات الطبية المزمنة التي يعاني منها.

وأصر قاضي المحكمة على أن يُعالج الشيخ الزكزكي من قبل أطباء أجانب حتى يستطيع الوقوف في المحكمة والدفاع عن نفسه.

وفرضت المحكمة على الشيخ الزكزكي أن يعود مباشرة من الهند إلى نيجيريا بعد انتهاء فترة علاجه "ليواجه تهمه".

ويعاني الشيخ الزكزكي وزوجته من أمراض تحتاج إلى عناية والعلاج الفوري والطارئ بالإضافة إلى إجراء مزيد من التحقيقات لأن هذه الحالات الطبية مزمنة وتتطلب المزيد من التقييم والعلاج.

يذكر ان المحكمة النيجيرية قد أصدرت حكما بإطلاق سراح الشيخ الزكزكي عام 2016 لكن الحكومة امتنعت عن تنفيذ هذا الحكم الى اليوم.

وكان الجيش النيجيري قد شن هجوما على تجمع لأنصار الشيخ الزكزكي في مدينة زاريا عام 2015، أسفر عن سقوط قرابة 1000 شهيد من بينهم عدد من أسرة الشيخ زكزكي، الذي احتجز على إثر الواقعة، ورغم إصدار المحكمة العليا حكما بالافراج عنه، إلا أنّ السلطات النيجيرية لا تزال تواصل احتجازه بشكل غير قانوني.

وحذر عدد كبير من الاطباء اليوم من سبعة دول من تدهور الاوضاع الصحية لزعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا.

ووجه الرسالة 184 طبيبا من مختلف التخصصات من ايران والعراق وسوريا ولبنان وافغانستان وباكستان والهند، وحذروا فيها من تفشي حالة التسمم بالرصاص في دم وانسجة الجسم للزكزكي، مؤكدين ضرورة نقله الى مستشفى تخصصي للمعالجة.

واشار الاطباء في الرسالة التي وجهوها الى الرئيس النيجيري محمد بوخاري، الى الاوضاع الصحية المتدهورة للزكزكي المعتقل مع زوجته منذ اعوام، داعين للعمل على وجه السرعة من اجل نقله الى مستشفى تخصصي لغرض المعالجة.

ولفت الاطباء وفقا للتقارير الطبية الى جملة من المشاكل الصحية التي يعاني منها الشيخ الزكزكي والتي تستدعي نقله على الفور الى مستشفى متعدد التخصصات خارج نيجيريا.