تقارير مميزة

سوريا | وزارة النفط والثروة المعدنية تحاكي الواقع بمشاركتها بالدورة 61 لمعرض دمشق الدولي


تشارك وزارة النفط السورية بالدورة 61 لمعرض دمشق الدولي بجناح مميز وواسع.

ويبرز الجناح للزوار دور الوزارة ورؤيتها المستقبلية والخدمات التي تقدمها وذلك من خلال مجموعة من التقنيات ووسائل العرض الحديثة والنماذج والمجسمات التي تبرز عمليات الإنتاج والتأهيل وخطط الإصلاح.

وكالة يونيوز للاخبار زارت جناح وزارة النفط والتقت وزير النفط السوري علي غانم الذي قال ان مشاركة وزارة النفط هذا العام كبيرة وفعالة من حيث الحجم والمعروضات.

ولفت الوزير غانم الى ان الغاية من المشاركة هي تعريف الزائرين بالمهام والخدمات التي تقدمها وزارة النفط من خلال قطاعاتها الثلاثة “النفط والتكرير، وتوزيع المشتقات النفطية، والثروات المعدنية”.

وأكد الوزير السوري ان ما تعرض له هذا القطاع خلال سنوات الحرب كان استهدافا ممنهجا للمنشآت النفطية وخروجها عن الخدمة، لافتا ان الوزارة تقدم للزوار من خلال المعروضات والمحاكاة كل ماجرى خلال فترة الحرب وما تعرض له من استهداف ممنهج وقدرة هذا القطاع من خلال الفنيين والعاملين على استعادة التعافي لهذه المنشآت بسرعة.

بدوره، مدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة النفط والثروة المعدنية محمد جيرودية اوضح ان مشاركة الوزارة تأتي تحت عنوان «محاكاة الواقع »، لافتاً إلى أنّ الهدف منه إبراز أعمال وزارة النفط التي تقوم بها ولاسيما تأهيل وصيانة المنشآت النفطية ووضعها في الخدمة في أسرع وقت ممكن بعد ان تعرضت لاستهداف ممنهج وتم استعادتها بأيدي رجال الجيش العربي السوري.

-من المعرض
-مشاهد للجناح
-لقاءات

- وزير النفط السوري /علي غانم
- مدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة النفط /محمد جيرودية