تقارير مميزة

تركيا | انقرة تستضيف القمة الثلاثية الخامسة بين إيران وروسيا وتركيا حول سوريا


استضافت أنقرة اليوم الإثنين القمة الثلاثية الخامسة بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيريه الروسي فلاديمير بوتين والإيراني حسن روحاني، بحث خلالها الرؤساء الأزمة في سوريا وخاصة الوضع في إدلب، وكان القاسم المشترك للقمم الثلاثية الأربعة السابقة التأكيد على وحدة الأراضي السورية.

وفيما يلي استعراض للقمم التي انعقدت بين الدول المذكورة أعلاه وأهم النقاط التي تم التوصل إليها:

22 تشرين الثاني/نوفمبر 2017، قمة سوتشي-روسيا، أكدت القمة على سيادة سوريا واستقلالها ووحدتها ووحدة اراضيها.

4 نيسان/أبريل 2018، قمة أنقرة - تركيا، أكدت القمة على التصميم على الحفاظ على وحدة أراضي سوريا، ومكافحة الأجندات الإنفصالية.

7 أيلول/سبتمبر 2018، قمة طهران - إيران، ركز الرؤساء على الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب، وطغى على القمة الدعوة التي اطلقتها تركيا لوقف إطلاق النار في إدلب وتسليطها الضوء على الأزمة الإنسانية.

14 شباط/فبراير 2019، قمة سوتشي - روسيا، جدد الرؤساء وقوفهم في وجه محاولات خلق ذارئع جديدة على الأرض بدعوى مكافحة الإرهاب في سوريا، والأجندات الإنفصالية الرامية لتقويض سيادة سوريا ووحدة أراضيه، وإضعاف الأمن القومي لدى البلدان المجاورة.

16 أيلول/سبتمبر 2019، قمة أنقرة - تركيا، الأجندة الرئيسة للقمة الثلاثية الخامسة تقييم آخر المستجدات في سوريا وعلى رأسها الأوضاع في إدلب.

-مشاهد من بداية المؤتمر الصحفي الذي يعقده رؤساء تركيا وإيران وروسيا بعد القمة السورية الخامسة