تقارير مميزة

لبنان | اليوم السابع بعد الانفجار: البحث عن حكومة جديدة بمشاركة خارجية، واستمرار الاغاثة (موجز)


أعلن رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب استقالة حكومته رسميًا امس الإثنين في كلمة مباشرة إلى اللبنانيين من السراي الحكومي في وسط بيروت.

وعلى الاثر تجدد مشهد أعمال الشغب والتخريب لليوم الثالث على التوالي في وسط العاصمة اللبنانية، حيث شهد محيط مجلس النواب توترا مع تزايد أعداد المحتجين في ساحة الشهداء بعد توجيه مجموعات دعوات للتجمع، يوم الاثنين، لـ"الاحتفال" باستقالة الحكومة.

وتتواصل زيارات المسؤولين العرب والأجانب الى لبنان، والتقى وزير الخارجية المصري سامح شكري بالرئيس اللبناني ميشال عون في بعبدا حيث اكد استعداد بلاده للوقوف الى جانب الشعب اللبناني الشقيق ولدينا ثقة بقدرته على تجاوز الأزمة ومواجهة التحديات التي فرضها تفجير المرفأ".

من جانبه، قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، الذي وصل الى لبنان اليوم ايضا إن حادث بيروت شكل حالة حزن عند الجميع، مشيرا إلى أن المؤتمر الدولي لدعم لبنان شهد مشاركة كبيرة من رؤساء الدول والقادة العرب.

وأضاف الصفدي خلال مؤتمر صحفي أن العالم يتضامن مع بيروت والكل يقف معها لمواجهة تداعيات حادث الانفجار، وحتى تنهض بيروت مرة أخرى.