تقارير مميزة

لبنان | المدير الطبي لمستشفى دار الأمل: مؤشرات تدل على إصابات بالسلالة الجديدة من الكورونا


قال المدير الطبي لمستشفى دار الأمل يوسف بدرا ، في مدينة بعلبك شرق لبنان "أن حالة المستشفيات في البقاع بشكل عام تعاني من صعوبة باستقبال المزيد من المرضى وذلك لأن القدرة الاستيعابية أصبحت معدومة، والمرضى تنتظر لأيام بغرف
الطوارئ".

وحذر بدرا، من أن "لبنان اقترب من التحذيرات التي دعوا اليها خلال الاقفال الأول بأن المرضى سيصلون الى وضع بأن يموتوا على أبواب المستشفيات".

المدير الطبي أوضح أن "الواقع الصحي في لبنان صعب من عدة نواحي، وهي أولاً عدم القدرة على تحمل المزيد من المرضى، وثانياً صعوبة تأمين التجهيزات الطبية وذلك لارتباطها بالواقع الاقتصادي والدولار".

وأكد بدرا "أنه في حال لم يلتزم المواطنين فلن نستطيع المواجهة" ، وبما يتعلق بالسلالة الجديدة من الكورونا أوضح أنه تم رصد 4 حالات، وأن هناك حالات أعطت نتيجة فحص الpcr فيها سلبية، وكانت مرافقة لأذية رئوية متقدمة جدا ، وهذا ما يضعنا أمام الشك بمعظم الحالات الأخرى، لأن الفحوصات للسلالة الجديدة ما زالت غير متوفرة بجميع المختبرات، وتحتاج الى جين خاص بها".