الملتقى الدولي الرابع للتضامن مع فلسطين

لبنان | مشرف عام مبادرة مقدسيون السودانية ليونيوز: القضية الفلسطينية حاضرة في وجدان الشعب السوداني


قال مشرف عام مبادرة "مقدسيون" السودانية، عبد الباقي عثمان عبد الباقي، إن فلسطين كانت ولا تزال حاضرة في وجدان الشعب السوداني.

وفي لقاء خاص لوكالة يونيوز للاخبار، اشار عبد الباقي الى ان الصلة مع فلسطين والقدس هي صلة عقائدية، وصلة هوية قومية كدولة عربية، وصلة انسانية كقضية انسانية جمعت احرار العالم ضد الظلم المتجسد بكيان الاحتلال الصهيوني المغتصب لارض فلسطين.

واضاف عبد الباقي ان افريقيا عموما تعرف معنى الظلم والاستعمار، لذلك ستظل القضية الفلسطينية حاضرة في وجدان الشعب السوداني.

واوضح عبد الباقي من حهة اخرى، ان العلاقات مع تركيا قديمة، والذي يجمع البلدين هو الاسلام وعلاقات الاخوة والمصالح المشتركة، لافتاً الى ان سياسات السودان لا يمكن قياسها بشيء ثابت، فهي ليست مستقرة، داعيا الرئيس التركي الى طرد السفير الاسرائيلي من انقرة وقطع العلاقات نهائياً مع كيان الاحتلال، وتطوير علاقات أنقرة مع الجمهورية الاسلامية في ايران.