مجلس حقوق الإنسان - الدورة 40

سويسرا | غاتيلوف: الدول الغربية نكثت بوعدها بإخراج كافة عناصر الخوذ البيضاء من سوريا


اعلن مندوب روسيا الدائم لدى مقر الأمم المتحدة في جنيف، غينادي غاتيلوف، ان "الدول الغربية نكثت بوعدها بإخراج كافة عناصر الخوذ البيضاء من سوريا، فلا زال يوجد منهم في الاردن وشمال سوريا".

واضاف غاتيلوف في كلمة له خلال خلال ندوة شهادات عن الوضع الإنساني في سوريا من تنظيم البعثتين السورية والروسية في مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة، والتي أقيمت على هامش أعمال مجلس حقوق الانسان بدورته الاربعين في جنيف، اليوم الثلاثاء ان "الغرب خائف من استقبال هؤلاء في بلادهم بسبب امكانية حدوث عمليات ارهابية".

وفي اشارته الى تنظيم داعش الارهابي، قال غاتيلوف ان "هذا التنظيم لا يزال يقوم بعمليات ارهابية في سوريا".

الى ذلك، أكد مندوب روسيا الدائم لدى مقر الأمم المتحدة في جنيف، أن موسكو ستطالب، خلال مؤتمر الدول المانحة لمساعدة سوريا في بروكسل، برفع العقوبات الأحادية عن دمشق.

وفي حديث صحفي اليوم الثلاثاء، أشار غاتيلوف إلى أن ممثلي الحكومة السورية لم تتم دعوتهم إلى بروكسل، وأضاف: "كيف يمكن حل مشكلات تتعلق بإعادة إعمار سوريا في غياب إحدى الجهات المحورية المعنية بذلك؟".

وقال الدبلوماسي إن موسكو ستلفت أنظار المشاركين في المؤتمر إلى هذا الواقع المؤسف، كما أنها ستطالب برفع العقوبات الأحادية الجانب المفروضة على سوريا، والتي تعرقل إعادة إعمار البلاد.

وتستضيف العاصمة البلجيكية، من اليوم الثلاثاء وحتى يوم 14 آذار/مارس، المؤتمر الوزاري الثالث لمساعدة سوريا ودول المنطقة، المنعقد تحت إشراف كل من الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة. ويركز المؤتمر الذي تشارك فيه 85 دولة ومنظمة إقليمية ودولية، على تسوية النزاع في سوريا بطرق سياسية، وإنعاش اقتصادها وتقديم المساعدات الإنسانية لها.

- من حديث غاتيلوف

- مندوب روسيا الدائم لدى مقر الأمم المتحدة في جنيف / غينادي غاتيلوف