مجلس حقوق الإنسان - الدورة 40

سويسرا | وزير الشؤون القانونية اليمني: الامم المتحدة غضت الطرف عن جرائم التحالف بحق الاطفال في اليمن


قال وزير الشؤون القانونية اليمني عبد الرحمن المختار، ان "العدوان اعلن عن حرب على اليمن تحت هدف معلن وعنوان عريض وهو إعادة الشرعية وتدمير القدرة العسكرية للجيش اليمني وتدمير مقرات أنصار الله".

وفي كلمة مصورة له خلال ندوة عن حقوق الاطفال في اليمن، التي نظمتها مؤسسة الاطفال الايرانية، على هامش اعمال الدورة 40 لمجلس حقوق الانسان المنعقدة في جنيف، اضاف المختار ان "العدوان دمر المنشآت المدنية وكل المرافق الاقتصادية والخدمية، وقصف الطرقات والجسور ووسائل النقل والبنى التحتية، كل هذا تحت مرأى ومسمع الامم المتحدة".

وأوضح المختار ان الامم المتحدة غضت الطرف عن الجرائم التي قامت بها قوى التحالف بحق الاطفال، وفيما اعلنت الجمعية العامة للامم المتحدة كل اشكال التدخل المباشر وغير المباشر في شؤون الدول، لم تذكر أبداً اليمن، فتركت الدول المتسلطة تعبث بالشعب اليمني.

واشار الى ان المنظمة الدولية تغض النظر عما يحدث لانتهاك حقوق اليمن وسيادته، وتغض الامم المتحدة النظر عن ممولي تنظيم القاعدة الارهابي في اليمن، في حين تندد وتحذر من وجوده هناك، وتتحدث فقط عن التدخل السياسي، ولكنها لا تُعنى بموضوع التدخل العسكري في شؤون اليمن.

- جزء من كلمة المختار

- وزير الشؤون القانونية اليمني / عبد الرحمن المختار