مجلس حقوق الإنسان - الدورة 40

سويسرا | الناشطة زينب الخواجة: ضحايا التعذيب في البحرين من رجال ونساء واطفال ليسوا مجرد ارقام


استعرضت الناشطة البحرانية في مجال حقوق الانسان، زينب الخواجة تجربتها المريرة في سجون البحرين، ذلك خلال ندوة بعنوان "دور الأمم المتحدة والآليات الدولية لإنهاء التعذيب الممنهج في البحرين"، على هامش الدورة الأربعين لمجلس حقوق الإنسان في مقر الامم المتحدة بجنيف.

وقال الخواجة انها كانت في المعتقل قبل عامين، مشيرة الى انها تنحدر من عائلة على الاقل 4 او 5 من افرادها اسرى في سجون البحرين ويتعرضون لابشع انواع التعذيب من بينهم والدها.

ودعت الخواجة الى الكف عن اعتبار ضحايا التعذيب في البحرين من رجال ونساء واطفال وكأنهم مجرد ارقام، يجب النظر اليهم كمواطنين وافراد من المجتمع.