مجلس حقوق الإنسان - الدورة 42

سويسرا | مندوب فلسطين في مجلس حقوق الانسان: على المجتمع الدولي تأمين الحماية للشعب الفلسطيني


أكد المندوب الفلسطيني في مقر الأمم المتحدة إبراهيم خريشي أننا "ضد استهداف المدنيين من أي طرف كان سواء كانوا إسرائيليين أو فلسطينيين، وهذا مبدأ نحن ملتزمون به."

وقال خريشي خلال مداخلته في الدورة الـ 42 لمجلس حقوق الانسان التي انعقدت اليوم الثلاثاء في جنيف، "اوضح المفوض السامي لحقوق الانسان بأن اي من المتظاهرين الفلسطينيين وخاصة الاطفال الذين قتلوا او جرحوا لا يشكلون أي تهديد للاحتلال الاسرائيلي او اي شخص اخر، وما قامت به اسرائيل هو إعدام خارج نطاق القانون."

أضاف: "لقد أغفلت إحاطة المفوض السامي الجرائم التي ترتكب في الضفة الغربية والقدس من قبل المستوطنين وجنود الاحتلال خاصة اطلاق الغاز والاعير المطاطية."

وتابع: "إن الانتهاكات الموثقة تعطي صورة واضحة عما يقوم به الاحتلال الذي يرفض التعاون مع آليات حقوق الانسان ورفضها تنفيذ التزاماتها، الامر الذي يتطلب من المجتمع الدولي تأمين الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وضرورة تنفيذ التوصيات المدرجة في تقرير لجنة تقصي الحقائق واتخاذ الاجراءات الجزائية ضد المسؤولين الذين ارتكبوا هذه المجازر."

وأردف: "المسائلة والمحاسبة وحدها قادرة على معالجة ثقافة الافلات من العقاب وتجاهل القانون."