الأحداث المصورة

فلسطين المحتلة | الهيئة الوطنية لمسيرة العودة: استمرار تسيير سفن كسر الحصار مع استمرار المسيرات


انطلقت صباح اليوم الثلاثاء، ثاني رحلة بحرية من ميناء غزة إلى العالم، بهدف كسر الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ 12 عامًا.

وقال القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، هاني الثوابتة، في كلمة له باسم الهيئة الوطنية لمسيرة العودة وكسر الحصار، خلال مهرجان إطلاق الهيئة ومعها "هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار" "سفينة الحرية 2"، من ميناء غزة، إن غزة لا يمكن أن تقبل بأي حال من الأحوال التنازل عن ثوابت القضية الفلسطينية، وأنه لن تقبل بمعادلة الخضوع.

وأكد الثوابتة على استمرار تسيير سفن كسر الحصار البحري، مع استمرار المسيرات على طول الحدود حتى تحقيق كافة المطالب الفلسطينية.

وأشار إلى أنه يتم الجمع بين العديد من الأشكال والأدوات والوسائل من أجل تحقيق مطالبه بكسر الحصار، ووقف العدوان الإسرائيلي. مؤكدا على أنه لا يوجد أي تفكير بالتراجع عن خيار الاستمرار في طريق النضال.

واضاف الثوابتة ان "مسيرات العودة ومسيرات سفن الحرية وكل هذه الإشكال تأتي في إطار النضال الوطني الذي يخوضه أبناء شعبنا على طريق الحرية والعودة"، لافتاً إلى أن هذه المسيرات أعادت القضية الفلسطينية على جدول أعمال العالم.