الأحداث المصورة

مسيرات شعبية تنديدا باغتيال قوات الاحتلال الاسرائيلي الشهيد باسل الأعرج


شهدت مدينة البيرة مسيرة شعبيّة انطلقت من أمام منزل الشهيد باسل الأعرج تنديداً باغتياله على أيدي قوّات الاحتلال الاسرائيلي.

وتحوّلت الوقفة الاحتجاجيّة أمام منزل الشهيد إلى مسيرة جابت شوارع رام الله رفـع خلالـها المشاركون الشعارات المندّدة بالتنسيق الأمني. 

وردّد المشاركون في المسيرة الذين حملوا صور الشهيد الأعرج الهتافات ضدّ سلطات الاحتلال وجرائمها المستمرّة بحق الشعب الفلسطيني، كما طالب الشبّان المتظاهرون السلطة الفلسطينيّة بوقف التنسيق الأمني فورا مع سلطات الاحتلال والكف عن ملاحقة الناشطين والمقاومين في مناطق الضفّة الغربيّة.

واستشهد الشّابّ باسل الأعرج بعد اشتباكات مسلحة دارت بينه وبين جنود الاحتلال عقب اقتحامهم منزله في مدينة رام الله فجر امس الاثنين.

وحاولت قوات إسرائيليّة مشتركة بينها الشاباك ووحدة "اليمام" اعتقال الأعرج من داخل منزل في محيط مخيم قدورة، لكنّه خاض اشتباكا مسلحا معها لساعتين قبل إعدامه بعد نفاد ذخيرته ثم احتجاز جثمانه.

كما اصيب شبّان آخرون برصاص الاحتلال خلال مواجهات عنيفة اندلعت في محيط منزل الأعرج عقب استشهاده.