الأحداث المصورة

ايران | احياء ذكرى شهداء قادة المقاومة في طهران تحت عنوان "ابن الامام"


نظمت الجمهورية الاسلامية الايرانية مراسم ذكرى شهداء قادة المقاومة بمناسبة ذكرى رحيل العلامة الشهيد "السيد عارف حسين حسيني" تحت عنوان "ابن الامام" في العاصمة طهران.

وحضر الحفل التكريمي عدد من المسؤولين الايرانيين وعوائل وابناء الشهداء، اضافة الى حشد من الاهالي.

وكان العلامة الشهيد حسيني قد اغتيل على ايدي الجماعات المتطرفة في باكستان عام 1988ميلادي، ويعتبر من ابرز الشخصيات الشيعية البازرة وكان ممثل الامام الخميني (قده) في باكستان وقائدا للطائفة الشيعية فيها.

- تلميذ الشهيد حسيني ومدير قناة الولاية في امريكا / السيد ظهير نقوي
ترجمة: "كان الشهيد السيد عارف حسيني قائدا للشيعة في باكستان وممثل الامام الخميني (قده)، كان عمرها 36 عاما عندما بدأ بنشر الفكر الجعفري فيها، وكان نموذجا للشباب الباكستاني الشيعي والسني، والاخرين الذين حذوا حذو الثورة الاسلامية وخط الامام. وكل ما لدينا اليوم في باكستان هو بفضل دماء الشهيد حسيني، وانه كان نعمة الهية لباكستان، لم يكن شخصية محدودة بل كان شخصية على مستوى العالم، و كان في الزمن الذي لا يمكن لاحد فيه مواجهة امريكا والاستعمار والاستكبار وهو استطاع ايصال وتوضيح من هو العدو".

- رئيس شورى مدينة طهران السابق واخ الشهيد مصطفى شمران / مهدي شمران
ترجمة: "الشهيد حسيني كان من تلامذة الامام وهو من نشر فكر الثورة الاسلامية بين المسلمين في باكستان. مع الاسف انه عندما اصبح في مرحلة قطاف ثمار ما فعله، اغتاله اعداء الاسلام، ونتمى ان يستمر هذا النهج الذي بدأه الشهيد حسيني في باكستان".