الأحداث المصورة

استشهاد طفل بمداهمات لقوات الامن في العوامية


 
هاجمت السلطات السعودية، صباح اليوم السبت، حي المسورة ببلدة العوامية بالقطيف في المنطقة الشرقية للسعودية مما نتج عنه استشهاد الطفل وليد العريض وإصابة بليغة لشخص آخر.
 
وتداول الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بعض المشاهد والصور التي تظهر اقتحام الآليات العسكرية السعودية للمنطقة وسماع اصوات الرصاص الكثيف، كما تظهر المشاهد ما خلفه الهجوم من أضرار في المباني.
 
وتعمد السلطات السعودية لهجوم مُباغت بين الحين والآخر على بلدة العوامية بالقطيف، بحجة البحث عن مطلوبين، فيما استغلت زعمها بتطوير حي المسورة لفرض المزيد من العقوبات ضد أبناء البلدة، حيث قطعت عنهم الماء والكهرباء استعدادا لهدم الحي الذي يرفض الأهالي مغادرة منازله.
 
وتستخدم السلطات السعودية القمع المفرط ضد أبناء القطيف عموما والعوامية على الخصوص، حيث أقدمت قبل يومين على قتل الشاب الناشط في الحراك المطلبي مصطفى المداد.