الأحداث المصورة

العراق | جبهة توحيد المتظاهرين تدعو العبادي لإتخاذ قرارات فورية حقنا للدماء ودرىء للفتنة في البصرة


قالت جبهة توحيد المتظاهرين في البصرة أنه "إنطلاقا من معاناة شعبنا العراقي المظلوم الذي يعاني من نقص في أبسط الخدمات الاساسية، ويقابل هذا الفقر الذي حلّ بالشعب العراقي بسبب السياسات الخاطئة وسرقة المال العام."

وأضاف رئيس الجبهة حسين الرماحي في رسالة وجهها الى رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي: "لا يسعني ان اذكر كل ما يعانيه الشعب وتذكيركم به وبسبب هذه التراكمات خرج الشعب مطالبا بأبسط حقوقه، وأغلب طلبات المتظاهرين هي حقوق وليست طموحات، ومن المعيب ان تقابل هذه الطلبات بتسويفها وتأخيرها المتعمد بسبب الخلافات السياسية وإعطاء أوامر بالرد على المتظاهرين السلميين بالرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع."

وتابع: "بصفتك القائد العام للقوات المسلحة يجب عليك تحمل مسؤولية ما يحدث الان في محافظة البصرة من سقوط شهداء وجرحى واعتقالات عشوائية، وإتخاض الاجراء اللازم بإقالة قائد عمليات وكل المسؤولين عن قتل واعتقال المتظاهرين السلميين في البصرة وتقديمهم للمحاكمة العسكرية على الجرائم التي ارتكبت بالبصرة واثارتهم للفتنة التي تخدم اجندة بعض الدول وتقود البلد نحو المصير المجهول."

وخاطب العبادي قائلا: "يجب بينا موقفكم رسميا من هذه الانتهاكات ومن غير الممكن أن نحمل المتظاهرين مسؤولية أمن المحافظة في حال وجود مندسين بينهم، فكشف المندسين والمخربين مسؤولية الاجهزة الاستخباراتية."

وأكمل: نطالب بإتخاذ قرارات جدية فورية حقنا للدماء ودرىء للفتنة لكون ما يحدث الان في محافظة البصرة يعد من الجرائم الانسانية."

وتابع الرماحي: "في حال تقاعسكم عن اداء واجبكم في حل الازمة، سنضطر الى التصدي للدفاع عن أبناء شعبنا بمقاضاتكم في المحاكم الجزائية وتحميلكم كافة المسؤولية القانونية لكونكم القائد العام للقوات المسلحة ومفاتحة الامم المتحدة والمنظمات الدولية لحقوق الانسان وبشكل رسمي."