الأحداث المصورة

لبنان | السيد نصرالله: نحن في حالة ترقب لما سيجري في غزة في الساعات والايام المقبلة


قال الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله "اليوم مسؤوليتنا ليست فقط في صنع الانسان وإنما الدفاع عن أنبياء الله وعن الاديان والرسالات السماوية وبالتحديد عن الاسلام ونبيه."

كلام السيد نصرالله جاء، اليوم الجمعة، خلال الاحتفال باليوبيل الفضي الـ 25 للمؤسسة الاسلامية للتربية والتعليم - مدارس المهدي، في بيروت.

أضاف "كل شخص منا اليوم معني أن يبين وان يشرح ويداقع عن الاسلام، لان المعركة اليوم هي معركة رأي عام وقناعات ومعركة إقتناعات، وهذا الامر يسوق له ويصّنع ويبرمج، كما علينا تقديم نموذج الانسان المختلف".

أضاف "المنطقة كلها الان تترقب خلال هذه الساعات ما يجري في قطاع غزة خصوصا، لان اليوم هناك جوا من التحدي والمخاطر والاستنفار المتبادل ويوجد تصعيد اسرائيلي في اللهجة والميدان وبالتحضير والاجراءات والتدابير وتهويل على الفلسطينيين، وفي المقابل نرى اصرارا وتصميما فلسطينيا على مواصلة مسيرات العودة حتى تحقيق اهدافها بالرغم من الشهداء والجرحى والتضحيات الجسام التي تقدمها مسيرات العودة كل يوم جمعة."

وأكمل "نرى الموقف الحاسم الذي أعلنته غرفة عمليات فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة وهو عدم التراجع والاستعداد للمواجهة والتحدي، وهو ما يجب ان نترقبه في هذه الايام والساعات".

وتابع السيد نصرالله "الفلسطينيون في غزة ليس لديهم خيارا اخر سوى الوقوف والصمود والمواجهة، والعدو يضعهم بين خيارين اما القتال واما الموت جوعا عبر الحصار المطبق، والفلسطينيون حسموا خياراتهم في قطاع غزة، ورفضوا الموت جوعا وأرادوا الوقوف على اقدامهم، وقد يسقط البعض شهداء ولكنهم قد يستطيعون فرض حياراتهم وكسر الحصار المفروضة عليهم."