الأحداث المصورة

عوائل المفقودين تطالب الأطراف الدولية الراعية لاتفاق البلدات الأربعة بإعادة مختطفيها من تركيا


وجهت أسر المفقودين والمختطفين من قافلة بلدتي كفريا والفوعة النداء للأطراف الدولية التي نسقت تطبيق اتفاق البلدات الأربعة, بضرورة معرفة مصير أبنائها التي اقتادتهم المجاميع المسلحة الى تركيا في اللحظات الأولى للتفجير الذي استهدف قافلة البلدتين في منطقة الراشدين غرب حلب .

وأكدت العوائل التورط التركي بعملية الاختطاف الذي تمت بتنسيق مع فرق الاسعاف التركية التي وصلت لمكان الانفجار قبل وقوعه, والذي تبعه عرض مشاهد بثتها قناة الجزيرة القطرية من داخل الأراضي التركية ظهر فيها عدد من المختطفين, الذيت تمكنت عوائلهم من معرفتهم, محملين مسؤولية الاختطاف للرئيس التركي رجب طيب أردوغان والميليشيات المسلحة المدعومة من قبل حكومته .

وطالبت عوائل المفقودين الحكومة السورية وإيران وروسيا بإيجاد حل سريع لإعادة أبنائهم, ومعرفة مصيرهم الذي لايزال مجهول حتى اللحظة .