الأحداث المصورة

الطفلة الموصلية ديانا للحشد الشعبي : "اذا انتو ابطال تقدرون على الدواعش"


ديانا طفلة الثماني السنوات من مدينة الحضر جنوب الموصل حرمها تنظيم داعش من المدرسة ومن عائلتها ومن الحياة كما تقول .

فبعد دخول قوات الحشد الشعبي الى مدينة الحضر خرجت ديانا مع بعض من تبقى من عائلتها واخواتها لتعود الى الحياة مجددا بعد ان فقدتها وحُرمت منها . 

تروي ديانا للحشد الشعبي كيف قام عناصر التنظيم بقتل خالها وسجن الاخر والتنكيل باقاربها وبالناس والابرياء، حيث باتت حياتها وعائلتها خرابا حسب وصفها . 

وببراءة الاطفال طلبت ديانا مخاطبة القيادي في الحشد الشعبي الشيخ كريم النوري مواصلة الحرب على داعش وقتلهم والانتصار عليهم، وقالت " اذا انتو ابطال تكدرون ( تقدرون ) على الدواعش" .