الأحداث المصورة

المهندس يؤكد أن الحشد الشعبي سيتجه إلى الأنبار والحويجة بعد تحرير نينوى


قال نائب رئيس الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس أن قواته ستتجه إلى الأنبار بعد تحرير محافظة نينوى من تنظيم داعش الإرهابي، ومن ثم إلى الحويجة "لتطهيرها تطهيراً عسكرياً".

وفي جولة له مع امين عام منظمة بدر هادي العامري عند الحدود العراقية السورية، قال المهندس أن هدفنا هو تطهير كل الحدود العراقية من داعش بدءًا من الحدود الغربية"، مضيفاً أن "كل تشكيلات الحشد الشعبي مشاركة في عمليات التحرير هناك"، مشيراً إلى أن قوانتا تستكمل صفحات القتال لتحرير مناطق غرب نينوى".

وتأسف المهندس لما يحصل من تفجيرات في العاصمة العراقية بغداد، والتي ذهب 58 ضحية بتفجير سيارة مفخخة في منطقة الكرادة.