الأحداث المصورة

تايلاند | السلطات الأمنية تفرج عن لاعب كرة القدم البحريني حكيم العريبي


أفرجت السلطات التايلاندية، اليوم الاثنين، عن لاعب كرة القدم البحريني المحتجز لديها حكيم العريبي، بعد أن أسقطت المنامة مذكرة تسليمه.

وأكد المدير العام لقسم الشؤون الدولية في مكتب المدعي العام التايلاندي، تشاتشوم أكابين، أنّ حكم الإفراج سيصدر اليوم بحق العريبي، مشيراً إلى أنّه سيكون شخص حر ويستطيع أن يحدد الوجهة التي يريد الذهاب إليها.

وسحبت البحرين طلبها بترحيل العريبي، في حين رفضت الخارجية التايلاندية التعليق على هذا الأمر.

وأحدثت قضية اللاعب ذات الجذور البحرينية، البالغ من العمر 25 عاما، صدى واسعا على مستوى العالم، إذ احتجزته السلطات التايلاندية شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي في مطار بانكوك، عندما كان قادما من أستراليا مع زوجته لقضاء شهر العسل، وذلك تلبية لمذكرة توقيف دولية صدرت بحقه بطلب من البحرين.

وكان اللاعب قد هرب إلى أستراليا عام 2014 وحصل على حق اللجوء السياسي في عام 2017 ، ويلعب حاليا في نادي باسكو فالي بمدينة ملبورن الأسترالية.

وفي عام 2014، حكم عليه غيابيا في البحرين بالسجن لمدة 10 سنوات بتهمة تخريب مركز للشرطة، في حين يقول العريبي أن الحكم جاء نتيجة تحدثه عن تجاوز السلطات البحرينية في بلده الأصل، وإنتقاده لرئيس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم، سلمان آل خليفة بسبب تمييزه ومعاقبته للرياضيين المتعاطفين مع الثورة البحرينية.