الأحداث المصورة

بريطانيا | مجلس العموم يرفض تأجيل موعد الخروج من الاتحاد الأوروبي إلى 30 حزيران/يونيو


رفض مجلس العموم البريطاني تعديلا يقضي بتأجيل موعد الخروج من الاتحاد الأوروبي إلى 30 حزيران/يونيو.

وبدأ البرلمان عصر اليوم الخميس التصويت على أربعة مقترحات لتعديل اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي مع الاتحاد الأوروبي.

ويصوت النواب البريطانيون على طلبات بتأجيل بريكست، في وقت تسببت عملية إنهاء عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي بأزمة سياسية عميقة في البلاد.

وقبل خمسة عشر يوما من موعد الخروج من الاتحاد الاوروبي المقرر في 29 آذار/مارس، بدأ مجلس العموم مناقشة طلب تقدمت به رئيسة الوزراء المحافظة تيريزا ماي لتأجيل موعد بريكست الذي يدنو تدريجا من دون ان يرتسم أي حل في الافق مع بروكسل.

ووافقت ماي على طلب التأجيل قبل أسبوعين فقط من حلول موعد الانسحاب، لكنها حذرت من أن أي تأجيل ستطول مدته على الأرجح إلا إذا تراجع النواب عن موقفهم المعارض للاتفاق الذي توصلت إليه مع بروكسل.

وبعد أيام عدة سادتها الفوضى في كثير من الأحيان في مجلس العموم، صوت النواب الثلاثاء على رفض اتفاق ماي للمرة الثانية ورفضوا الأربعاء اقتراح مغادرة التكتل بدون اتفاق.

وأعلنت الحكومة البريطانية الأربعاء سلسلة إجراءات في حال خرجت بريطانيا بدون اتفاق بينها إلغاء الرسوم الجمركية على معظم الواردات وعدم تطبيق عمليات مراقبة عند الحدود مع إيرلندا.

في المقابل، يرى معارضو بريكست أن التطورات الأخيرة تصب في مصلحتهم إذ يعتقدون أن فشل اتفاق ماي ورفض النواب فكرة الانسحاب بدون اتفاق سيدفع البلاد نحو استفتاء ثان أو إلغاء عملية بريكست برمتها.

- من التصويت
- إعلان النتيجة