الأحداث المصورة

لبنان | السفير الروسي: موسكو تعتبر دور إيران إيجابياً جداً في منطقة الشرق الأوسط وهذا واضح


اعتبر السفير الروسي لدى لبنان، الكسندر زاسبكين، ان قرارات اميركا الخروج من المعاهدات الموقعة مع ايران، خطوة سلبية على صعيد العلاقات الدولية والتمسك بعدم انتشار أسلحة الدمار الشامل، وتأمين الحقوق لكافة الدول بما في ذلك الحق الطبيعي والمشروع لإيران لاستخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية.

وفي مقابلة مع مجلة مرايا الدولية بمناسبة العيد الوطني لروسيا، قال زاسبكين ان خروج امريكا من الاتفاق النووي الايراني هو نوع من مخالفة الشرعية الدولية، مشيرا الى ان هذا ليس غريبا على الادارة الامريكية فهي خلال السنوات الأخيرة اتخذت عدة إجراءات من شأنها تدمير هذه الشرعية وتبديلها بشيء جديد.

ودعا زاسبكين الأطراف الأخرى الى التلاحم والاستمرار في المعاهدات، لان العرقلة في هذا المجال ستؤدي الى صراع، لافتا الى ان الوضع حاليا يتطلب مزيدا من الوقت لاسقاط هذه المخططات فالامريكيين يعملون مع عشرات الدول لاقناعهم من خلال سياسة التخويف والضغط لاتخاذ مواقف تتلائم مع الموقف الامريكي.

ولفت الى ان الادارة الامريكية بهذه الخطوات ستدمر الدولار، فيما تفكر عدة دول اخرى في موضوع التخلص من نفوذ الدولار على العملات الاخرى، فهذه الخطوات "القرصنية" الأمريكية تفرض ارادة طرف على الاطراف الاخرى.

وأكد السفير الروسي أن بلاده تتعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في كافة المجالات الاقتصادية وغيرها وهناك تفاهمات سياسية كبيرة بالنسبة لما يحدث في الشرق الأوسط وأوسع من ذلك هذا موقف روسي تقليدي لان موسكو تعتبر دور إيران إيجابي جداً في منطقة الشرق الأوسط وهذا واضح.

وتابع قائلا انه خلال السنوات الأخيرة، شمل موضوع مكافحة الإرهاب عدة أطراف ضمن خندق واحد ضد الإرهاب وهي معروفة محور المقاومة وروسيا بالشراكة سويةً، وهذا جدي ومهم من حيث المبدأ، مشيرا الى انه في الوقت الذي وقفت فيه أمريكا إلى جانب الدول ضد إيران ومحور المقاومة، تعاونت روسيا مع هذا المحور في مكافحة الإرهاب.

ن