الأحداث المصورة

تركيا | حزب العدالة والتنمية : لن يكون للعقوبات الأوروبية أي تأثير على تركيا


ندد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جاليك، بالقرارات الأوروبية بحق تركيا، مؤكدا أنه لن يكون لها أي تأثير على بلاده.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده جاليك في مقر حزب العدالة والتنمية بالعاصمة أنقرة، أمس الثلاثاء.

وقال جاليك إن "قرارات الاتحاد الأوروبي بحق تركيا لن تساهم إلا في تعميق الانقسام الحاصل في جزيرة قبرص، ولن يكون لها أي تأثير على تركيا".

وأكد أن بلاده ستواصل أنشطتها في شرق المتوسط، قائلا، "ستواصل سفينتا "الفاتح" و"ياووز" مهامهما شرق المتوسط، وسنستمر في حماية حقوقنا السيادية داخل الجرف القاري التركي، فيما تواصل القوات المسلحة التركية، والقوات البحرية التابعة لها بحماية مصالح البلاد".

وذكّر جليك بتصريحات سابقة للاتحاد الأوروبي أشارت الى أن تركيا وشمال قبرص، قد نفذا التزاماتهما تجاه قضية توحيد الجزيرة. مضيفاً أنه ورغم التزام تركيا وشمال قبرص بتنفيذ التزاماتهما، إلا أن الاتحاد يواصل دعم الإدارة القبرصية الجنوبية.

ولفت إلى "أن الاتحاد الأوروبي تحول إلى مؤسسة لا تفي بتعهداتها"، وقال "لم تكن مسألة اتفاقية اللاجئين عبارة عن منح تركيا 3 مليارات يورو زائد 3 مليارات يورو أخرى فحسب، بل اشتملت الاتفاقية على عقد اجتماعات حوار رفيعة المستوى، وفتح فصول تفاوض جديدة حول انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، وقضايا أخرى. إلا أن أياً من الوعود التي قطعها الاتحاد لم تتحقق".

ونوه جليك إلى "أن الاتحاد الأوروبي لم يعد طرفا نزيها ومحايدا في القضية القبرصية، كما أن التضامن الذي أظهره الاتحاد مع إدارة قبرص الجنوبية، لا ينسجم مع الوسائل الديمقراطية ولا المبادئ السياسية، بل هو نموذج لتضامن شباب الأحياء المتجاورة في الضواحي".