الأحداث المصورة

مصر | بينها "إسرائيل".. الإعلان عن تأسيس منظمة إقليمية للغاز في شرق المتوسط


أعلن وزير البترول المصري طارق الملا عن تأسيس منظمة إقليمية للغاز في شرق المتوسط، بعضوية 7 دول، وهم مصر و"إسرائيل" وقبرص واليونان والأردن وفلسطين وإيطاليا، سيكون مقرها القاهرة، وستعمل على تعزيز التعاون بين دول المتوسط لصناعة وإسالة وتخزين الغاز وتصديره.

وخلال مؤتمر صحفي للإعلان عن التوقيع على الميثاق المبدئي للقاهرة، قال الملا إنه "تم التوقيع بالأحرف الأولى على لتأسيس منظمة إقليمية وهي (منتدى غاز شرق المتوسط) بمشاركة 7 دول مؤسسة وهي مصر والأردن وفلسطين وإسرائيل وقبرص واليونان وإيطاليا"، لافتا إلى أن "فرنسا أعربت عن رغبتها في الانضمام لهذه المنظمة، وأيضا الولايات المتحدة أعربت عن رغبتها للمشاركة بصفة مراقب".

وأضاف الملا أن "المنظمة ستسمى منتدى غاز شرق المتوسط، وسيكون مقرها القاهرة"، موضحا أن "أهم مردود لأعمالها سيكون استغلال البينة التحتية من محطات الغاز والإسالة للتعاون بين دول الجوار".

وأوضح الملا أن "الأعضاء المؤسسون سيقومون بتقديم هذا الإعلان للمفوضية الأوروبية لمراجعته، وسيتم إقراره بعد التأكد من ملائمته مع القوانين الأوروبية".

من جانبه، قال وزير الطاقة في الاحتلال الإسرائيلي يوفال شتاينس إن "البلدان السبعة هنا قررت العمل من اجل تحقيق افضل ما يمكن تحقيقه من الموارد الطبيعية".

وأضاف أيضا أنه "ضمن إطار هذه المؤسسة بدأت إسرائيل مفاوضات مع السلطة الفلسطينية لتصدير الغاز إليهم، ومساعدتهم على تطوير حقل مارين غزة".

وتابع وزير الإحتلال إن "إسرائيل بعد ما بدأت تطوير أكبر حقول الغاز الطبيعي لديها بدات في تصدير الغاز إلى مصر وأوروبا"، مؤكدا أن "الغاز الإسرائيلي سيساعد مصر أن تلعب دورا إقليميا كمصدر للغاز في المنطقة".

وعلق وزير البترول المصري طارق الملا قائلا إن "مصر لديها اكتفاء ذاتي من الغاز ولديها البنى التحتية التي تمكنها من استيراد الغاز وتصديره، وإسرائيل كدولة جارة ليس لديها إمكانية لتصدير الغاز، فتعاقدت معنا لتصدير الغاز عبر البنى التحتية في مصر إلى أوروبا"، مضيفا "أيضا هذا الغاز الإسرائيلي يدخل الشبكة المحلية إذا ما احتجنا إليه يوما ما".

في السياق ذاته، قال وزير الطاقة القبرصي يورجس لاكوتربيس إن "الأمور تمضى قدما ونحن في مرحلة للحديث عن إنشاء خط أنابيب بين قبرص ومصر، وهذا سيكون مثالا حقيقيا على التعاون".

أيضا، قال وزير الطاقة اليونان وزير الطاقة اليوناني كوستيس شاتزداكس إن "الدول المشاركة قررت استخدام الغاز كمخفز للتعاون والسلام وليس اداة للصراع، وهذا الأسلوب للتعاون والسلام يجب أن يفهم من كافة دول المنطقة".

وأضاف الوزير، هذه المنطقة تعصف بها الاضطرابات وعلينا الاستمرار في التعاون بين كافة الدول".

ونص إعلان الاجتماع الوزارى الثالث لمنتدى غاز شرق المتوسط على أن هذه الاجتماع "شهد الخطوة الرئيسية في إطلاق الإطار التأسيسي لمنتدى غاز شرق المتوسط ، مما يؤكد على الانتهاء من مناقشته، والإطار التأسيسي يرتقى بالمنتدى إلى مستوى منظمة دولية حكومية ، مقرها في القاهرة".

وبحسب الإعلان "يتوقع أن يؤثر منتدى غاز شرق المتوسط فى تحقيق الاستفادة الكاملة من الامكانات الاقليمية ويعكس رغبة العديد من الأطراف والمنظمات الدولية للمشاركة فيه ودعم أنشطته".

وأشار الإعلان إن الأعضاء وافقوا على عقد الاجتماع الوزاري المقبل في القاهرة خلال الربع الثاني من عام 2020.