الأحداث المصورة

فلسطين المحتلة | المطران حنا يؤكد عروبة القدس كعاصمة للمسلمين والمسيحيين في يومها العالمي


وجه قادة محور المقاومة رسالة للاحتلال الاسرائيلي، اليوم الأربعاء، مؤكدين معا في كلمة واحدة على تحرير المسجد الأقصى واستعادة القدس ودعم القضية الفلسطينية.

وأكد رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس المطران عطا الله حنا في كلمة له بمناسبة يوم القدس العالمي أن القدس هي حاضنة أهم مقدساتنا الإسلامية والمسيحية وحاضنة الوحدة الوطنية في مواجهة الاحتلال والاستعمار والاستبداد.

وشدد رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس على أن الفلسطينيين في القدس وفلسطين "يقدمون شكرهم لكل من يقول كلمة حق في هذا الزمن الرديئ الذي كثر فيه المطبعون والمتخاذلون"، مؤكدا ان القدس عاصمة فلسطين رغما عن كل الصفقات والمشاريع وكل التطبيع والمؤامرات.

هذا ولفت المطران حنا إلى أن اللاجئين الفلسطينيين يجب أن يعودوا الى وطنهم السليب، وقال في هذا الإطار إنه عندما ندافع عن القدس علينا ان ندافع عن حق العودة، فالقدس التي نريدها هي قدس عربية فلسطينية لأبناء فلسطين.

وتأتي رسالة محور المقاومة إلى الكيان الإسرائيلي المحتل بمناسبة يوم القدس العالمي، وقد تمت ترجمة كلمات القادة إلى اللغة العبرية ليفهم قادة الإحتلال والمستوطنين الصهاينة أن الاحتلال سيزول من الوجود.