الأحداث المصورة

سنغافورة | السلطات تُلزم المسافرين إليها بارتداء أجهزة مراقبة لإجبارهم على تطبيق الحجر الصحي


أعلنت السلطات السنغافورية أنها ستلزم المسافرين إليها بارتداء أجهزة مراقبة إلكترونية لضمان امتثالهم للحجر الصحي بالتزامن مع فتح الحدود، حيث سيُمنح المسافرون الوافدون إلى سنغافورة من مجموعة محددة من الدول أجهزة مراقبة، اعتبارًا من 11 أغسطس، بحسب ما ذكرت مجلة فوربس.

وسيتم السماح للمسافرين الوافدين إلى سنغافورة من هذه الدول بالعزل في المنزل بدلاً من المنشآت التي توفرها الدولة، بينما قالت سنغافورة التي لم تعط تفاصيل عن الشكل الذي سيبدو عليه الجهاز، أنها لن تحتفظ بأي بيانات شخصية ولن يتمتع الجهاز بخصائص تسجيل صوت أو فيديو.

وسيتعين على المسافرين إلى سنغافورة تنشيط الجهاز الذي يستخدم إشارات GPS و Bluetooth ، عند الوصول إلى منازلهم وسيتلقون إشعارات على الجهاز الذي يجب عليهم استخدامه، فيما أكدت السلطات أن أية محاولة للمغادرة وإبقاء الجهاز في المنزل أو العبث به، ستبوء بالفشل حيث سيقوم الجهاز بتنبيه السلطات.

ولن يضطر الأشخاص الذين يبلغون من العمر 12 عامًا أو أقل إلى ارتداء هذا الجهاز، فيما ستفرض سنغافورة عقوبات صارمة على الأشخاص الذين لا يلتزمون بقواعد التباعد الاجتماعي والحجر الصحي، تصل إلى 7272 دولارًا أو السجن لمدة ستّة أشهر، أو كليهما، كما ستقوم بإبطال تصاريح عمل الأجانب الذين انتهكوا القواعد.

وتخطط سنغافورة أيضًا لمنح جميع السكان جهاز تتبع للفيروسات في محاولة للسيطرة على انتشار الوباء.

يذكر أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في سنغافورة وصلت إلى 53,051 ألف إصابة، فيما وصلت أعداد الوفيات إلى 27 حالة وفاة فقط.