الأحداث المصورة

البرازيل | الرئيس السابق من أصول لبنانية ميشال تامر يتوجه إلى بيروت للتوسط بين القوى السياسية


سيقوم الرئيس البرازيلي السابق من أصول لبنانية ميشال تامر بالسفر الى لبنان على متن طائرة المساعدات، بتكليف من الرئاسة. وسيصل تامر الى بيروت يوم الخميس.

وقال تامر اليوم الاثنين في مقابلة مع شبكة CNN، إن مهمة البرازيل الإنسانية في لبنان يمكنها، بالإضافة إلى نقل الأدوية والمواد الغذائية ، الدفع بالتهدئة السياسية في البلاد.

وقال تامر خلال المقابلة: "سنحاول أيضا أن نجعل البرازيل تدخل -ونقول بتواضع- بوساطة معينة لحل القضايا الداخلية في لبنان".

وأشار تامر إلى أنه بالإضافة إلى الأزمة الحالية الناجمة عن الانفجار في مرفأ بيروت، واجه لبنان بالفعل أزمات اقتصادية وسياسية متزايدة في السنوات الأخيرة.

وفي لقاء مع رجال الأعمال والجمعيات التجارية، قام ميشال تامر بجمع التبرعات لإرسالها إلى لبنان. ووفقا له، تم التخطيط بالفعل لطائرة تحمل من ستة إلى سبعة أطنان من الأدوية والغذاء، وسفينة تحمل 4000 طن من الأرز.

وقال الرئيس السابق إنه يتم جمع تبرعات أخرى وأن هناك احتمال أن يستأجر القطاع الخاص طائرة ثانية.

وذكر أنه تم إبلاغه بنقص الزجاج والخشب لإعادة إعمار المباني. وقال تامر: "القضية الإنسانية التي نطالب بها أمر أساسي، لأن هناك أكثر من 300 ألف مشرد"، مضيفًا أنه يعتزم العمل مع الدول الأخرى لدعم الحكومة.

هذا وقال تامر إنه المعتاد أن يتم تعيين الرؤساء السابقين على رأس البعثات الدبلوماسية التي تعتبر مهمة.

وهز انفجار كبير العاصمة اللبنانية في الرابع من آب/أغسطس الجاري، تسبب بدمار مرفأ العاصمة، وتهديم أجزاء واسعة من المدينة. وقدرت كلفة الخسائر الاقتصادية والمادية جراء الانفجار بمليارات الدولارات، الأمر الذي خلق حراكا دوليا يدعو إلى دعم لبنان.

- من تصريحات تامر خلال المقابلة

- الرئيس البرازيلي السابق من أصول لبنانية / ميشال تامر