الأحداث المصورة

الهند | مودي في ذكرى تأسيس الأمم المتحدة: يجب العمل على قضايا منع الصراع وضمان التنمية وتغير المناخ


أشاد رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، بالامم المتحدة قائلا ان 75 منذ سنوات خلقت فظائع الحرب املا جديدا. لأول مرة في تاريخ البشرية، تم إنشاء مؤسسة للعالم كله. كانت الهند جزءًا من تلك الرؤية العظيمة بصفتها الدولة المؤسسة الموقعة على ميثاق الأمم المتحدة.

وفي خطاب ألقاه مساء أمس الاثنين، عبر الفيديو، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الخامسة والسبعين لإنشاء الأمم المتحدة الذي نظم في قاعة الجمعية العمومية للامم المتحدة في نيويورك، اضاف مودي ان الأمم المتحدة تعكس فلسفة الهند المتمثلة في ‘Vasudhaiva Kutumbakam’ ، التي ترى العالم كعائلة واحدة. اليوم عالمنا مكان أفضل بسبب الأمم المتحدة. إننا نشيد بكل أولئك الذين عملوا من أجل السلام والتنمية وكانوا جزءًا من عمليات السلام التي قادتها الأمم المتحدة. كان دور الهند مهمًا جدًا في هذا الأمر.

وتابع مودي: قائلا إنه "يجب القيام بالمزيد من العمل بشأن قضايا مثل منع الصراع، وضمان التنمية، وتغير المناخ، والحد من عدم المساواة والاستفادة من التقنيات الرقمية. لا يمكننا مواجهة تحديات اليوم مع الهياكل القديمة". وشدد رئيس الوزراء على الإصلاحات في الأمم المتحدة، وقال إنه بدون إصلاحات شاملة، توجد أزمة ثقة في الأمم المتحدة.

كما أوضح انه بالنسبة للعالم الحالي المترابط، نحتاج إلى تعددية مُعدلة تعكس واقع اليوم، وتعطي صوتًا لجميع أصحاب المصلحة، وتتحدى التحديات المعاصرة وتركز على رفاهية الإنسان. قال رئيس الوزراء مودي إن الهند بلد محب للسلام وقد عكسنا دائمًا فلسفتنا عن فاسوديفا كوتومباكام، معتبرين العالم كعائلة واحدة. لقد حقق العالم اليوم الكثير، لكن المهمة الأساسية لا تزال غير مكتملة، ولا يزال هناك الكثير الذي يتعين تحقيقه.

وتحت شعار "المستقبل الذي نريد، الأمم المتحدة التي نحتاج"، انطلقت صباح امس الاثنين فعالية الإحياء الرسمي للذكرى السنوية الخامسة والسبعين للأمم المتحدة- ذكرى هذه المنظمة الدولية التي "ولدت من رحم معاناة هائلة"، بحسب الأمين العام، انطونيو غوتيريش.