الأحداث المصورة

سويسرا | فعالية تضامنية مع الشعب اليمني قبالة مقر الأمم المتحدة على هامش أعمال مجلس حقوق الإنسان


نظّم عدد من الناشطين، اليوم الاربعاء، فعالية تضامنية مع الشعب اليمني أمام الكرسي المكسور قبالة مقر الأمم المتحدة في جنيف على هامش أعمال الدورة 45 لمجلس حقوق الإنسان التي بدأت الاسبوع الماضي وتستمر حتى السادس من تشرين الاول/أكتوبر القادم.

ومن المقرر أن يقدم فريق خبراء المجلس تقريره الثالث حول انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن في سياق الحرب المستمرة ضده منذ أكثر من خمسة أعوام.

وشارك في الوقفة ناشطون يمنيون ومن جنسيات أخرى حيث رفعوا لافتات تستعرض بعضا من جرائم الحرب التي يرتكبها التحالف بقيادة السعودية والإمارات ضد الشعب اليمني.

وألقيت كلمات مختصرة للمشاركين دعت إلى وقف العدوان ورفع الحصار فورا لوضع حد لهذه الجرائم ومعاقبة المسؤولين عنها.

ونظمت الوقفة في ظل جائحة كورونا التي تشهد موجة جديدة هذه الأيام في أوروبا.

وحظيت الوقفة بترخيص من السلطات المختصة في جنيف ضمن شروط ان لا يتعدى المشاركون الستة أشخاص فقط.

ويشارك عدد مت الناشطين اليمنيين في الدورة 45 للمجلس من خلال مداخلات شفهية مباشرة في القاعة الكبرى في مقر الأمم المتحدة وعبر مداخلات مسجلة بتقنية الفيديو بسبب الإجراءات الصارمة التي تتخذها إدارة الأمم المتحدة والتي منعت بموجبها عقد الندوات والنشاطات الموازية التي ترافق عادة كل دورة بسبب ظروف كورونا.