الأحداث المصورة

فلسطين المحتلة | فصائل المقاومة: المصالحة وإصلاح المنظمة هي الرد المناسب على بازار التطبيع


أكدت فصائل المقاومة الفلسطينية، على ضرورة تصليب الموقف الوطني وتسريع المصالحة الفلسطينية وإصلاح منظمة التحرير لضمان الشراكة الحقيقية لكافة فصائل شعبنا، رداً على بازار التطبيع العربي مع "اسرائيل".

وأكدت الفصائل خلال وقفة احتجاجية وسط مدينة غزة رفضاً للتطبيع، اليوم الثلاثاء، أن "التطبيع الذي بدأته الامارات والبحرين سيتبعه العديد من الدول الاخرى التي تهرول لبازار التطبيع"، مشددة على"ضرورة فضح المتآمرين".

وقالت فصائل المقاومة في بيان تلاه المتحدث باسم لجان المقاومة الفلسطينية، محمد البريم (ابو مجاهد)، إنه "آن الأوان لبناء تحالفات جديدة، حيث تكون من أولوياتها أن من يتآمر على شعبنا هو عدو لفلسطين ولقضيتنا، مشددة على ان جامعة الدول العربية رهينة بيد حفنة من المهرولين ولا تقوى على اتخاذ أي قرار".

واعتبرت أن "تفعيل كافة اساليب لمقاومة وعلى رأسها المقاومة المسلحة هي الطريقة الوحيدة لمواجهة المؤامرات".