الأحداث المصورة

لبنان | الرئيس عون يؤكد استمراره بمكافحة الفساد وعزمه على التدقيق المالي الجنائي مهما كانت المعوقات


أكد الرئيس اللبناني ميشال عون انه لن يتراجع أو يحيد عن معركته ضد الفساد "المتجذر في مؤسساتنا"، وأنه لن يتراجع في موضوع التدقيق المالي الجنائي مهما كانت المعوقات، وسوف يتخذ ما يلزم من إجراءات لإعادة إطلاق مساره المالي.

وإذ رأى عون في كلمة للبنانيين لمناسبة عيد الاستقلال السابع والسبعين أن البلاد "أسيرة منظومة فساد سياسي، مالي، إداري، مغطى بشتى أنواع الدروعِ المقوننة، الطائفية والمذهبية والاجتماعية"، فإنه انتقد بشدة الاقتصاد الريعي اذلي "قتـل انتاج وطننا وذهب به نحو الاستدانة"، وكذلك "القضاء المكبل بالسياسةِ وبهيـمنة النافذين" بحسب تعبيره.

وتساءل الرئيس اللبناني: "ألم يحن الوقت بعد، في ظل الاوضاع الضاغطة، لتحرير عملية تأليف الحكومة العتيدة من التجاذبات"، داعيا في الوقت عينه القضاء "الى الإسراع من دون التسرع في التحقيق في انفجار مرفأ بيروت".

وتوجه الرئيس عون في كلمته الى العسكريين مشددا على "ان دورهم في هذه المرحلة محوري ليس فقط بحماية الحدود والدفاع عنها، إنما بصون الوحدة الوطنية التي يسعى كثيرون لضربها"، معاهدا إياهم انه "لن يتنازل عن أي حق للبنان، ولن يوقع على أي مشروع لا يصب في مصلحته".