الأحداث المصورة

ايران | اللواء جعفري : الصواريخ الايرانية تطال جميع الاهداف الاميركية في المنطقة


اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري ان الصواريخ الايرانية قادرة على الوصول الى جميع الاهداف الاميركية في المنطقة.

وقال اللواء جعفري، في كلمة له في مؤتمر " عالم خالٍ من الارهاب"،في طهران " نحن قادرون على تطوير مديات صواريخنا "، موضحا "ان مدى الفي كيلومتر حاليا كافية لاستهداف الاعداء، و ان الشعب الإيراني ينظر الى القدرات الصاروخية الإيرانية باعتبارها "عرضه وشرفه".

واشار جعفري الى ان مشروع "كاتسا" الذي ينوي الامريكيون تنفيذه ضد حرس الثورة الاسلامية، "لا يشكل حظرا ضد الحرس الثوري فحسب وانما يشكل حظرا على الاقتصاد الايراني"، وقال "ان الامريكيين يتذرعون بالقدرات الدفاعية الإيرانية، لكنهم يستهدفون الاقتصاد الايراني".

وشدد جعفري انه على الأمريكيين أن يقدموا إجابات واضحة لنقضهم الذي حدث بعد توقيع الاتفاق النووي، لافتا الى انه يجب على أمريكا أن تكون واثقة بأن الضغوط الاقتصادية والحظر على إيران سوف تنعكس عزما أكبر وإرادة أقوى لتعزيز قدرات ايران الدفاعية ومضاعفة عدد صواريخها ودقة إصابتها".

واوضح اللواء جعفري أن إثبات احقية مواجهة نظام الهيمنة والاستكبار العالمي تتطلب إمكانات وشروط، وهي العزيمة والإرادة الثابتة حيث يجب أن يكون هذا العزم راسخا وناتجا عن إيمان عميق وإيمان محكم، وتجهيز أي مجتمع يريد مواجهة الظلم والاستكبار بالوسائل الدفاعية"، لافتا الى ان ايران متقدمة على الاخرين في مجال مواجهة الاستكبار والهيمنة العالمية".

واعرب اللواء جعفري عن شكره لله بان اكثرية الشعوب المسلمة في العالم الى جانب الشعب الإيراني، أصبحت تدرك الحقيقة بأن طريقة سعادتهم تكمن في وقوفهم بوجه الظالمين والحكام الظالمين من الدمى التابعين لأمريكا".

وقال جعفري "انه يجب على الأمريكيين أن يعلموا ان الشعب الإيراني لن ينسى الفوضى التي أحدثوها خلال العام 1999، والأحداث الفتنوية التي حدثت خلال العام 2009 التي أرادت أن تحدث شرخا بين أوساط الشعب الإيراني والجمهورية الاسلامية".

- مشاهد عامة من المؤتمر "عالم خال من الارهاب"
- جانب من كلمة القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري

- القائد العام لحرس الثورة الاسلامية / اللواء محمد علي جعفري