الأحداث المصورة

باكستان | وزير خارجية روسيا: نحاول تلبية احتياجات باكستان من لقاح سبوتنيك V


أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن بلاده ستحاول تلبية احتياجات باكستان من لقاح "سبوتنيك V" ضد فيروس كورونا المُستجد.

وقال لافروف، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الباكستاني شاه محمود قريشي، في العاصمة الباكستانية، إسلام آباد اليوم الأربعاء:" كل شيء في هذا الموضوع يعتمد حاليا على القدرة الانتاجية لهذا اللقاح في روسيا وفي البلدان، التي تعتبر ضمن شركائنا الأجانب".

وأضاف الوزير الروسي:" لقد تم بالفعل الاتفاق على انتاج هذا اللقاح في الهند وبيلاروس وعدة بلدان أخرى وسنكون مستعدين، وفقًا للفرص المتاحة، لمساعدة الباكستانيين على تلبية احتياجاتهم".

واوضح أن لدى روسيا التزامات تجاه تلك الدول، التي وجهت في وقت سابق طلبات للحصول على هذا اللقاح. وقال "هنا (أكرر) مرة أخرى بأن لدينا التزامات تجاه تلك الدول التي سبق لها أن وجهت إلينا هذا الطلب"، وتابع "هذا موضوع واعد للغاية وسيعمل خبراؤنا المعنيون على تنفيذه".

وفي سياق منفصل، قال وزير الخارجية الروسي، بعد محادثات مع نظيره الباكستاني، إن بلاده عرضت على باكستان إمدادات من الغاز الطبيعي المسال.

وبين لافروف انه "منذ بعض الوقت كان هناك اهتمام مشترك بتوريد الغاز الطبيعي المسال الروسي من خلال شركات غازبروم وروسنفت ونوفاتيك. تم تقديم مقترحات مناسبة، ونتوقع رد فعل من شركائنا الباكستانيين".

وأكمل الوزير الروسي أنه تمت أيضا مناقشة آفاق أخرى للتعاون الروسي الباكستاني في مجال الطاقة، ولا سيما مشروع خط أنابيب الغاز بين الشمال والجنوب.

واردف لافروف "لدينا اتفاق حكومي مماثل لعام 2015، والآن يتم توضيح بعض القضايا التي ستصبح جزءا من بروتوكول هذه الاتفاقية"، مضيفا أنه بمجرد توقيع الجانب الباكستاني على البروتوكول، سيكون من الممكن بدء العمل.

ووصل وزير الخارجية الروسي امس الثلاثاء إلى إسلام أباد، في أول زيارة يقوم بها دبلوماسي روسي لباكستان منذ ما يقرب من عقد من الزمان (تسع سنوات)، لبحث عملية السلام في أفغانستان المجاورة.

واجتمع لافروف مع نظيره الباكستاني اليوم لإجراء محادثات بشأن عملية السلام المضطربة في أفغانستان. كما بحثا العلاقات الاقتصادية والتعاون في مجالات الطاقة ومكافحة الإرهاب والتقدم في مشروع خط أنابيب غاز.