الأحداث المصورة

ايران | مسوؤل الهلال الاحمر: عمليات انقاذ واغاثة متضرري زلزال كرمانشاه جارية بدون توقف


اكد نائب مدير عمليات الإغاثة والإنقاذ بالهلال الأحمر الايراني شاهين فتحي ان الخسائر الاكبر للزلزال حدثت في كل من مدينة: سربل ذهاب، قصر شيرين، ثلاث باباجاني، غيلان غرب، دالاهو، اسلام اباد غرب وجوانرود في محافظة كرمانشاه على الحدود الغربية مع العراق.

واضاف فتحي، في مقابلة خاصة مع وكالة يونيوز في العاصمة طهران، انه بحسب الاحصاءات فان 8 مدن و 526 قرية تضررت بفعل الزلزال. وقال انه منذ وقوع الزلزال وعمليات الانقاذ والبحث والامداد بالمواد الغذائية وتأمين المسكن للمتضررين جارية دون توقف، لافتا الى انه تم نقل 7000 سرير الى المناطق المنكوبة، والعمل جار على نقل 13000 سرير اخر، اضافة الى المساعدات والمواد الاولية الاخرى.

وتابع فتحي "ان الزلزال ضرب مناطق عديدة، وكنا بحاجة الى مساعدة من فرق الاغاثة من مناطق اخرى، لذا اعلنت 16 محافظة حالة التأهب للمساعدة عند الضرورة، وبالفعل تم ارسال العديد من فرق الاغاثة الى محافظة كرمانشاه، مشيرا الى مشاركة "16 فريقا من التدخل السريع و31 فريقا من المدربين بالاضافة الى الكلاب المدربة على البحث عن الاحياء و41 فريقا من المتخصصين في التنقيب و48 فريقا لتجهيز الاقامة للمتضررين و9 فرق من الاطباء والممرضين.

واعلن فتحي انطلاق عشرة مروحيات من مؤسسة الهلال الاحمر من العاصمة طهران، الى محافظة كرمانشاه، نقلت ونقلوا حتى الساعة( ساعة اجراء المقابلة)، 150 جريحا الى المستشفيات. وكشف فتحي المسؤول الايراني عن مواجهة بعض الصعوبات في عمليات الاغاثة بسبب الطبيعة الجبلية للمنطقة المنكوبة التي ضربها الزلزال، لكنه اكد على الاستمرار في عمليات البحث والاغاثة رغم هذه الصعوبات.

هذا وارتفعت حصيلة زلزال كرمانشاه الذي وقع ليل الاحد الاثنين وضرب غربي ايران بقوة 7.6 درجة إلى سقوط 445 قتيلا و7100 جريح، وشعر به اكثر من مئة وخمسين مليون شخص في دول المنطقة .

وقد أعلنت الحكومة الايرانية اليوم الثلاثاء حدادا عاما على ضحايا الزلزال .

هذا وسيتوجه الرئيس الايراني الشيخ حسن روحاني الى المنطقة اليوم وقد كلف نائبه الاول بتوظيف كافة الامكانيات لانتشال العالقين تحت الانقاض واسعاف الجرحى وارسال المستلزمات الضرورية للضحايا.

المتحدث:

- نائب مدير عمليات الإغاثة والإنقاذ في الهلال الأحمر الايراني / شاهين فتحي