الأحداث المصورة

ايران | السيد ابراهيم السيد: هل يقبل المسلمون بأن تقودهم السعودية او غيرها ليكونوا اداة لامريكا واسرائيل؟


اعتبر رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد إبراهيم أمين السيد ان السعودية تتبع الى اميركا واسرائيل، متسائلاً هل يقبل المسلمون بأن تقودهم السعودية او غير السعودية ليكونوا اداة من ادوات امريكا واسرائيل.

وتوجه الى قائد فيلق القدس الللواء قاسم سليماني، السيد في اختتام أعمال المؤتمر الدولي "محبو أهل البيت (ع) وقضية التكفيريين"، اليوم الخميس، قائلاً: "اغاي سليماني، بالله عليك افتح ذاكرتك عقلك وافتح ذاكرة قلبك وافتح ذاكرة عينيك وملمس يديك وموضع قدميك حتى يرى العالم ماذا رأت عيناك من المجاهدين في سوريا والعراق، حتى يعرف العالم من اولئك المجاهدون الذين كانوا معك، حتى يرى العالم من هؤلاء الشهداء الذين سقطوا الى جانبك ومعك، بالله عليك كيف امتدت يدك الى بنيانهم فسقط ووضعت عليه راية حب محمد وال محمد".

وتطرق الى موضوع النصر والقيادة قائلا: ان النصر عظيم واعظم ما في هذا النصر هو وجود قائد عظيم عالم رباني مخلص وولي وهناك مجاهدون يبادلونه الحب والطاعة.

وقال : للمسلمين، من يقودكم؟ الى اية جهة تذهبون؟ السعودية الى اين تقود المسلمين؟ تقود الى اميركا واسرائيل، هؤلاء هم المسلمون؟! هل يقبل المسلمون بأن تقودهم السعودية او غير السعودية ليكونوا اداة من ادوات امريكا واسرائيل؟