الأحداث المصورة

إيران | رئيس منظمة الديانة التركية: يجب أن نعمل على الوحدة التي أمرنا الله تعالى بها وعدم الوقوع في التفرقة


أكد رئيس منظمة الديانة التركية المفكر الإسلامي محمد غورماز، أن الدين الإسلامي والمجتمعات المسلمة تعيش أصعب فترات تاريخها، ووصفها بالفترة الصعبة الرابعة، فالفترة الأولى بدأت بمقتل الخليفة عثمان واستمرت بمعارك الجمل وصفين ونهروان، حيث قتال الأخوة.

وتابع غورماز خلال افتتاح المؤتمر الـ31 للوحدة الإسلامية، اليوم الثلاثاء في طهران، "أما الفترة الثانية، فهي التي حوصر فيها العالم الإسلامي من قبل المغول والصليبية، والفترة الثالثة هي التي وقع فيها العالم الإسلامي في مخالب الإستعمار والإحتلال مع انهيار الخلافة الإسلامية وتفكك الدول".

وأضاف غورماز "الآن نمر بالفترة الرابعة، أصعب الفترات، ولا يمكن ربط ما حل بنا من المحن في هذا العصر، بالمؤامرات الخارجية فقط"، موجها سؤالاً للعالم الإسلامي"لماذا استطاع المسلمون أن يتغلبوا على الصعاب في الفترتين الأولى والثانية ومستسلمين في الفترتين الأخيرتين؟ يجب أن نعمل على الوحدة التي أمرنا الله تعالى بها وعدم الوقوع في التفرقة".