الأحداث المصورة

الصومال | مبعوث الامم المتحدة الى الصومال يدعو الى الهدوء والحوار


دعا مبعوث الامم المتحدة الى الصومال، الى الهدوء والحوار وسط تقارير عن اشتباكات بين قوات الامن من "صومالي لاند" وبونت لاند" المجاورة.

وقال الممثل الخاص للأمين العام للصومال مايكل كيتنغ، في حديث صحافي في هرجيسا، عاصمة صومالي لاند، "إن موقفنا هو محاولة الحد من التوترات وزيادة الحوار بسرعة كبيرة بين الجانبين، حتى لو كانت هناك سوء فهم، يتم توضيح هذه ".

واضاف "اذا كانت هناك خلافات حقيقية، فانه يجب ان تخضع لمناقشات فورية، لكن اللجوء الى الحلول العسكرية والعنف ليس الطريق لحل هذه المشاكل ".

وكان المبعوث الخاص للامم المتحدة يتحدث في لقاء صحافي مشترك مع وزير الخارجية الصومالي سعد علي شاير بعد لقائه رئيس "صوماليلاند" الرئيس موسى بيهي عبدي الذي كان اول اجتماع له منذ انتخابه في اواخر العام الماضي.

وخلال اجتماعهما، بحث كيتنغ وبيهي عبدي أولويات الحكومة الجديدة، فضلا عن القضايا الأمنية الأخيرة.

وقال وزير الخارجية الصومالي سعد علي شاير في تصريحات للصحافيين عقب الاجتماع بين الرئيس بيهي عبدي والسيد كيتنغ إن الوفدين ناقشوا قضايا واسعة النطاق ذات اهتمام مشترك.

وقال شاير "انه اجتمع مع الرئيس وناقش مختلف القضايا بما فى ذلك العمل والتنسيق بين الامم المتحدة وصوماليلاند والسياسة والديمقراطية والامن والاقتصاد والمساعدة الانسانية. وعقد الاجتماع في جو ودي".