الأحداث المصورة

لبنان | السيد نصرالله: الأمريكيون أوجدوا داعش كذريعة لعودتهم إلى العراق والمجيء الى سوريا


قال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أن "الاميركيين اوجدوا داعش ليوجدوا ذريعة عودتهم العسكرية الى العراق واليوم بحجة داعش يريدون البقاء في العراق وبحجة داعش جاءوا الى سوريا وبحجة داعش يريدون البقاء في سوريا".

وفي كلمة له في الاحتفال بأربعينية الحاج أبو عماد مغنية والذكرى السنوية لشهداء المقاومة في القنيطرة، في بيروت، قال السيد نصرالله أن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون قد أعلن عن بقاء القوات الأمريكية في العراق وسوريا، وتسائل "لماذا؟ عندما قمتم بالتحالف الدولي أكدتم ان نيتكم ليس البقاء بالعراق وسوريا قلتم ان مجيئكم هو لدحر داعش فلماذا تريدون البقاء؟"

وعلى الصعيد الداخلي اللبناني، قال السيد نصرالله أن لبنان دخل مرحلة الانتخابات النيابية، و"هناك جو اتهام في البلد أن هناك من يريد تأجيل او تطيير الانتخابات وبحسب متابعاتنا لا نعتقد ان احدا يريد تطيير أو تأجيل الانتخابات واذا كنا نختلف على موضوع أو تفصيل في الانتخابات لا يجوز ان نذهب الى اتهامات تشنج البلد".

وأضاف في هذا السياق "من الطبيعي ان تحاول كل جهة أن تحسن ظروفها او شروطها ونحن لا نتهم احدا انه يعمل على تأجيل أو تطيير الانتخابات مع التأكيد أن الامور قد تذهب باتجاه الحماوة السياسية التي يجب ان تبقى مضبوطة وهذا البلد لا يجب ان يعزل فيه احد أو يكسر فيه أحد".

وأكد الأمين العام لحزب الله أن القانون الانتخابي النسبي " يتيح للكل انه يتمثل اذا كان له حجم جدير بالتمثيل ونرفض العزل وحتى من يصنف له خصما سياسيا لنا (...) البلد يستمر بالتكامل والتعايش وعدم الالغاء".