الأحداث المصورة

سوريا | الجيش التركي والجماعات المسلحة يزعمان السيطرة على قريتين في عفرين


زعم الجيش التركي السيطرة على قريتين في ريف مدينة عفرين، شماليّ حلب، بالتعاون مع عناصر من الجماعات المسلحة في سوريا، عقب معارك عنيفة مع المسلحين الأكراد في المنطقة.

وذكرت وسائل إعلام تركية اليوم أن "الجيشين السوري الحر والتركي تمكنا من بسط سيطرتهم الكاملة على قرية (الخليل) الواقعة في ناحية راجو غربي مدينة عفرين، عقب معارك هي الأعنف مع الوحدات الكردية في تلك المنطقة".

وأضافت أن "الجيشين واصلا تقدمها في ناحية راجو وسيطرا على بلدة (صاتي شاغي) المحاذية لتلة السيرياتيل"، مشيرةً إلى أن عددا من عناصر الوحدات الكردية قُتلوا وأُصيب بعضهم، في المعركة التي دارت بين الطرفين.

وأشارت إلى أن الاشتباكات ترافقت مع قصف جوي ومدفعي تركي على مواقع الوحدات الكردية في ريف مدينة عفرين.

وعلى صعيد آخر، تسببت الغارات التركية بأضرار جسيمة في معبد أثري بالمنطقة، وانتشرت على الانترنت صور تظهر ما يبدو أنه حفرة وسط موقع عين دارة الأثري، وركام حيث كان يوجد تمثال لأسد من الحجر البركاني. ويعتقد أن المعبد بناه الأراميون في الألفية الأولى قبل الميلاد.

ونددت مديرية الآثار والمتاحف في سوريا بهذا الهجوم، قائلة إنه "يعكس الحقد واللاوحشية التي يكنها النظام التركي للهوية السورية ولماضي وحاضر ومستقبل الشعب السوري".