الأحداث المصورة

إيران | جبريل في مؤتمر تكريم الحاج عماد : الشهيد مغنية هو مثال يحتذى به في مسيرة القادة الكبار


قال الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة أحمد جبريل أن "الشهيد عماد مغنية وجد في مطلع شبابه مظلومية الشعب الفلسطيني وتحالف المظلومين مع بعضهم، وكان يسير مبكرا عكس التيار الذي يريد ان يستعبد هذه الامة ويسحقها تحت أشكال مختلفة من الظلم الاجتماعي والسياسي ليفتت هويتها ويجعلها مشغولة بهموم البحث عن لقمة العيش على موائد الاقطاع الطائفي والسياسي الملحق بالغرب."

كلام جبريل جاء في مؤتمر تكريم القائد الشهيد عماد مغنية، الذي يعقد في العاصمة الايرانية طهران، اليوم الخميس بحضور شخصيات سياسية وعسكرية وعلمائية ودينية وإعلامية و.

وأضاف جبريل "ان قدر الشخصيات الهامة والفاعلة في تاريخ أمتنا أن تسير على الاشواك بقدمين ناعمتين، فكان الشهيد القائد عماد مغنية نموذجا ومثالا يحتذى به لمسيرة القادة الكبار الذين تدرجوا في مدرسة النضال والجهاد خلال مراحل العطاء المختلفة في ميادين المقاومة والجهاد."

وتابع : " لقد قرأ الشهيد القائد تجارب الشعوب المناضلة والنظريات على مختلف أفكارها ولكنه ظل وفيا لواقع أمته وعقيدته الاسلامية بجوهرها الانساني وعمق معانيها الالهية وكان انتصار الثورة الاسلامية في إيران في العام 1979."

وأردف جبريل : "إن انتصار الثورة الاسلامية جاء هبة من الله لامتنا، وقال الامام الخميني بأن انتصار الثورة الاسلامية ليس للشعب الايراني فقط بل بكل المسلمين والمستضعفين في الارض، ولن ننسى كلماته بأن إسرائيل غدة سرطانية لا بد من إستئصالها ، ونادى المسلمين في كل مكان للجهاد من أجل القدس ومن أجل يوم عالمي للقدس."

- جانب من حديث الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

- الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة أحمد جبريل