اخبار العالم

أمريكا | واشنطن تسعى لوضع قوة عسكرية في الفضاء بحلول 2020


قال نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس يوم أمس الخميس إن بلاده حددت موعدا لإنشاء فرع جديد سادس من الجيش الأمريكي يعرف باسم "قوة الفضاء"، وقالت إنها تعمل لحشد الدعم اللازم في الكونغرس لخطة الرئيس دونالد ترامب.

وقال بنس في كلمة له في وزارة الدفاع (البنتاغون) "يتعين حتما على الكونغرس أن يتحرك لإنشاء هذه الإدارة الجديدة التي ستنظم وتدرب وتجهز قوة الفضاء الأمريكية"، قائلا إن "قوة الفضاء" فكرة "حان وقتها".

ويبدأ مشروع القوة العسكرية الأمريكية عبر أربعة مراحل وهي:

ستبدأ وزارة الدفاع الأمريكية بإنشاء وكالة للتطوير الفضائي بعدما بدأت بالفعل القوات الجوية الأمريكية بالعمل على مركزها للفضاء والصواريخ وهو القطاع الذي سيكون نواة لبناء الوكالة المشتركة للتطوير الفضائي.

ثانيا، سيتم تكوين قوة عمليات الفضاء التي ستزود المقاتلين الأمريكيين بخبرات عن الفضاء والتأكد من إتاحة كافة إمكانيات وخبرات القوة الفضائية وقتما اقتضت الظروف الطارئة.

ثالثًا، ستقوم الإدارة بإنشاء وتحديد الخدمات ووظائف الدعم للقوة الفضائية وهو ما سيتطلب الكثير من هذه التغييرات في قانون الولايات المتحدة، حيث ستبني الإدارة مقترحًا تشريعيًا للنظر فيه من قِبل الكونغرس كجزء من دورة ميزانية السنة المالية 2020.

رابعاً، سوف تقوم الإدارة بإنشاء قيادة فضائية أمريكية، يقودها ضابط برتبة نقيب أو ضابط من رتبة أربع نجوم، لقيادة استخدام الموجودات الفضائية في القتال وإسراع تكامل قدرات الفضاء مع قوات القتال الأخرى وستكون قيادة الولايات المتحدة الفضائية مسؤولة عن توجيه توظيف القوة الفضائية.

وبدأت فكرة إنشاء قوة أمريكية فضائية بمزحة ألقاها الرئيس دونالد ترامب في شهر مارس/ آذار الماضي بحسب وصفه، وتبع ذلك بتوجيه البنتاغون بالبدء في إنشاء الفرع الفضائي الجديد.