اخبار العالم

ألمانيا | ميركل: قمة ألمانية تركية روسية فرنسية بشأن إدلب الشهر المقبل


قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الجمعة إنها اتفقت مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على عقد قمة رباعية بمشاركة روسيا وفرنسا في شهر تشرين الأول/أكتوبر المقبل لـ"بحث الوضع في محافظة إدلب السورية"، فيما ثمنت "الجهود التي تبذلها تركيا مع إيران وروسيا بشأن إدلب".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع أردوغان في العاصمة الألمانية برلين.

وأعلنت ميركل للصحفيين: "اتفقت مع أردوغان على أن نعقد اجتماعا بشأن محافظة ادلب السورية يضم أيضا الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والفرنسي إيمانويل ماكرون، الشهر المقبل".

هذا وقالت ميركيل إنه "لدينا مصلحة إستراتيجية بتعزيز العلاقات بين ألمانيا وتركيا"، مشيدة في ذات الوقت بالجهود التي تبذلها تركيا في قضية اللاجئين.

وقالت المستشارة الألمانية: "هناك اختلافات بشأن سيادة القانون وحرية الصحافة لكن نثمن الجهود التركية في حقوق الإنسان".

من جهته، قال الرئيس التركي إن "تركيا تتحمل مسؤوليات كبيرة في القضايا الإقليمية لا سيما الأزمة السورية"، مطالبا برلين بـ"مساعدتنا في حربنا على التنظيمات الإرهابية".

وأكدت ميركل في المقابل لضيفها التركي أن " حزب العمال الكردستاني ممنوع في ألمانيا"، لكنها قالت إن بلادها "تفتقر لمعلومات بشأن تنظيمات وشخصيات مطلوبة لدى تركيا".

وعلى الصعيد الإقتصادي، قال إردوغان إنه "أبلغت ميركل بأن الإقتصاد التركي لديه أساسات قوية"، وأضاف "سنقوم بتكثيف التعاون مع ألمانيا في كافة المجالات".