اخبار العالم

البحرين | السجن للمعارض ابراهيم شريف بسبب تغريدة انتقد فيها الرئيس السوداني


حكمت السلطات البحرينية، الأربعاء، على المعارض ابراهيم شريف بالسجن ستة أشهر، ذلك بسبب تغريدة تدعو الى رحيل الرئيس السوداني عمر البشير، بحسب ما أفادت منظمة العفو الدولية.

وشريف معتقل سابق وتولى قيادة جمعية "وعد" التي حلتها السلطات في أيار/مايو 2017.

وعلاوة على عقوبة السجن حكم عليه بغرامة مالية بقيمة 500 دينار بحريني (1300 دولار)، بحسب المصدر ذاته.

وينوي المعارض استئناف الحكم ليبقى بحالة سراح لحين صدور الحكم الجديد، بحسب بيان للمنظمة.

واعتمدت المحكمة على تغريدة لابراهيم شريف في 25 كانون الاول/ديسمبر 2018 مع صورة للبشير جاء فيها "ارحل يا زول.. قبل 30 عاما جاء عمر البشير على ظهر دبابة بزعم الانقاذ، وفي عهده تفاقمت الحروب الأهلية وحدث انفصال الجنوب وأفقر وجوع وأذل الشعب السوداني الطيب الكريم، حان وقت الحرية للسودانيين ورحيل الرئيس المستبد".

واعتبرت لين معلوف مديرة البحوث في الشرق الاوسط في منظمة العفو الدولية في البيان ان "محاكمة ابراهيم شريف وإدانته ليست سوى آخر فصول القمع الشديد والمنهجي الذي تمارسه السلطات البحرينية ضد مواطنيها".

ويواجه الرئيس البشير الاحتجاج الأكثر جدية منذ توليه الحكم اثر انقلاب عسكري في 1989.