اخبار العالم

مواطنون يحتفلون في شوارع كراكاس دعماً للجمعية التأسيسية


نظم أنصار الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مسيرة في العاصمة كراكاس يوم الاثنين دعما لهيئة تشريعية جديدة. 
 
وتستهدف الجمعية الجديدة الواسعة الصلاحيات الحفاظ على "الثورة البوليفارية" التي بدأها قبل قرابة 20 عاما الرئيس الراحل هوجو تشافيز. 
 
ويصف مادورو الجمعية بأنها أمل فنزويلا الوحيد للوصول إلى السلام لكن معارضين يقولون إنها ستعزز الدكتاتورية في الدولة العضو في منظمة أوبك.
 
واحتشد نحو ألفي شخص في الشوارع أمام مجمع الكونجرس حيث ستعقد الجمعية التأسيسية جلساتها. ورددوا هتافات دعما للجمعية وطالبوا بإنهاء احتجاجات المعارضة المستمرة منذ أربعة أشهر وقتل فيها أكثر من 120 شخصا.
 
وتتمتع الجمعية الجديدة بسلطة إعادة صياغة الدستور وبإعادة تشكيل مؤسسات الدولة وقد تسمح للرئيس بأن يحكم بمراسيم في الدولة الغنية بالنفط لكنها تشهد تراجعا اقتصاديا.