اخبار العالم

المندوب السعودي: الرياض تدعم مبادرة الأمم المتحدة لإعادة فتح ميناء الحديدة اليمني


قال المشرف العام لمركز الملك سلمان للإغاثة الإنسانية عبد الله الربيعي ان أعضاء مجلس الامن اتفقوا على ضرورة التوصل الى حل سياسي للنزاع في اليمن، وكذلك تحسين الوصول الى جميع موانئ البلاد "سواء كانت الحديدة او موانئ اخرى".
 
وأضاف الربيعي في حديث للصحفيين في أعقاب اجتماع لمجلس الأمن حول الوضع في اليمن امس الاثنين ، أن السعودية تدعم بشكل كامل مبادرة الأمم المتحدة لإعادة فتح ميناء الحديدة اليمني للواردات الإنسانية والتجارية.
 
وادعى الربيعي ان السعودية أنفقت حوالي 8.27 مليار دولار خلال السنتين الماضيتين في اليمن على المساعدات والتنمية، وان المركز غير متحيز فهو يدعم كافة المناطق في اليمن بما فيها المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون حسب قوله . 
 
وحول وباء الكوليرا المنتشر في اليمن ،قال الربيعي ان مؤشر الوفيات انخفض من 1.2 الى 0.4 فى المائة، وارتفع معدل الانتعاش الى 99 فى المائة. 
 
من جهته قال السفير السعودي في الامم المتحدة عبد الله المعلمي ان بلاده ملتزمة بتطبيق القانون الدولي في اليمن ، مشيرا الى ان التحالف الذى تقوده السعودية يعمل باستمرار لتحسين سلوكه فى الصراع ، واضاف ان المشاركة السعودية في الحرب على اليمن لا تتعارض الحل السياسي حسب تعبيره .
 
ورداً على سؤال حول انباء عن ان التحالف الذي تقوده السعودية سيوضع على قائمة المعتدين على حقوق الطفل لهذا العام ، قال المعلمي ان وفده "لن يرد على تقرير لم ينشر رسميا".