اخبار العالم

العراق | داعش يشن هجمات إرهابية جديدة على عدة مواقع


أعلنت قوات الحشد الشعبي أن إرهابيي داعش شنوا هجمات جديدة على عدة مواقع في العراق في وقت متأخر من يوم الأحد.

وقال القسم الإعلامي لقوات الحشد إن التنظيم الإرهابي هاجمت وحدات الحشد في محافظة صلاح الدين شرقي العراق، وبلدة جرف الصخر جنوب غربي بغداد، بشكل منفصل مساء الأحد.

وأكدت قوات الحشد الشعبي تمكنها من صد الهجومين.

وعلى الرغم من أن الحكومة العراقية أعلنت هزيمة داعش في كانون الاول ديسمبر 2017، إلا أن فلول التنظيم عادت إلى تكتيكات الضربات المتفرقة، فقامت بنصب كمائن لقوات الأمن وعمليات خطف وإعدام، فضلا عن ابتزاز سكان الريف لجمع الأموال منهم.

وقتل إرهابيو التنظيم ثلاثة من ضباط الشرطة العراقية وجرحوا اثنين آخرين في هجوم على مركز شرطة في محافظة ديالى في وقت متأخر من يوم السبت.

كما نفذوا هجمات ضد قوات الأمن العراقية في وقت مبكر من يوم السبت في محافظة صلاح الدين، ما أسفر عن مقتل عشرة منهم، وكان هذا أكبر هجوم لداعش في العراق منذ هزيمته الإقليمية.

وفي الأسبوع الماضي، تعهد وزير الدفاع العراقي نجاح الشمري بـ"تكثيف" الجهود ضد تنظيم داعش.

وعلى الرغم من القيود المفروضة للحد من تفشي وباء كورونا الفيروسي في العراق، وانسحاب التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة من عدة قواعد عسكرية في البلاد، كثفت قوى الأمن العراقية عملياتها ضد فلول داعش في مناطق نائية في البلاد.

ويوم الأحد حذر مسؤولون حكوميون وباحثون من تزايد خطر الجماعات الإرهابية والإجرامية حول العالم، مع انشغال الدول بالتصدي لوباء كورونا الفيروسي.

وقال تقرير لصحيفة "ذا هيل" إن الجماعات الإرهابية تستغل جائحة كورونا والإحباط العام من الحكومات الهشة، لمواصلة هجماتها العنيفة في أفريقيا والشرق الأوسط، وفرض أجندتها الإرهابية.